أفادت مصادر للجزيرة بأن أكثر من ثلاثين مدنيا -معظمهم نساء وأطفال- قتلوا أو أصيبوا في قصف جوي ومدفعي وصفته بالعشوائي استهدف حي القادسية الثانية شرقي الموصل.

من جهة أخرى، قالت وزارة الدفاع العراقية إن قواتها تحتشد عند أطراف حي القادسية الثانية في محاولة لاقتحامه. وأضافت الوزارة أن قواتها في المحور الجنوبي الشرقي للمدينة تمكنت من إحراز مزيد من التقدم.

يأتي هذا بينما أعلنت مصادر أمنية أن مليشيات الحشد الشعبي بسطت سيطرتها على ثلاث قرى جنوب مدينة تلعفر غرب الموصل، وذلك بعد انسحاب تنظيم الدولة الإسلامية منها دون اشتباكات. وأضافت المصادر أن المليشيات تواصل تقدمها بشكل بطيء باتجاه مدينة تلعفر.

وفي الإطار نفسه، قال مراسل الجزيرة في شمال العراق إن قوات البشمركة بدأت حملة تمشيط في أحياء مدينة بعشيقة شمال شرق الموصل بحثا عن خلايا نائمة تابعة لتنظيم الدولة.

وأضاف أن قوات البشمركة باشرت حملة لتفكيك وتفجير العبوات الناسفة التي كان تنظيم الدولة قد زرعها في أرجاء البلدة.

غارات وقصف
وفي سياق متصل، قتل ثمانية مسلحين من تنظيم الدولة أمس الخميس في غارة شنها طيران التحالف الدولي وقصف مدفعي للجيش العراقي استهدف منطقتين منفصلتين بالموصل.

وقال مصدر محلي من داخل الموصل -فضل عدم الكشف عن هويته- إن طائرة حربية تابعة للتحالف الدولي قصفت مساء الخميس مركبتين تابعتين لتنظيم الدولة كان يستقلهما سبعة من عناصره في حي الصحة بجانب الموصل الأيسر، مما أسفر عن مقتلهم جميعا وتدمير المركبتين بالكامل.  

كما قتلت القوات العراقية القيادي في التنظيم خالد المتيوتي بعد استهدافه بقصف مدفعي شرقي مدينة الموصل.

وقال الملازم في القوات الخاصة فيصل عبد اللطيف آل حمودات إن "القوات المسلحة وبناء على معلومات استخباراتية دقيقة وردت إليها رصدت تحركات المدعو خالد المتيوتي بحي الانتصار في جانب الموصل الأيسر واستهدفته بنيران المدفعية الذكية، مما أدى إلى مقتله في الحال، وإصابة أحد المدنيين بجراح طفيفة".

في المقابل، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن مسلحي التنظيم أعطبوا دبابة للقوات العراقية خلال اشتباكات قرب قرية السادة وبوعويزة شمال الموصل.

كما بثت الوكالة تسجيلا مصورا لما قالت إنها عملية تدمير ناقلة جنود مدرعة للقوات العراقية باستخدام صاروخ موجه في قرية أم قرون التابعة لقضاء الحضر جنوب غرب الموصل.

ويشارك في معركة الموصل التي دخلت أسبوعها الرابع تحالف قوامه مئة ألف فرد من القوات العراقية (جيش وشرطة) وقوات البشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق ومليشيات الحشد الشعبي بدعم من ضربات جوية من قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة. 

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة