عاطف دغلس-نابلس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي نحو خمسين منشأة موزعة بين "بركسات" من الصفيح المعدني وحظائر للمواشي، كما هدمت خيما لسكن المواطنين في خربة الرأس الأحمر بمنطقة الأغوار الشمالية شمال الضفة الغربية.

وقام جنود الاحتلال بطرد المواطنين من أرضهم فجر اليوم الأحد، ثم اقتحمت جرافات وآليات تابعة للاحتلال المنطقة وبدأت بتنفيذ عمليات الهدم والإزالة.

وقال الناشط في الدفاع عن المواطنين بالأغوار الشمالية عارف دراغمة إن قوات الاحتلال اقتحمت خربة الرأس الأحمر برفقة جهاز ما تعرف بدائرة التنظيم الإسرائيلية، وهدمت ما لا يقل عن خمسين منشأة تعود لتسع عائلات تسكن المنطقة منذ سنوات طويلة.

وذكر دراغمة في اتصال هاتفي بالجزيرة نت أن الهدم جاء بحجة عدم الترخيص، وهي الطريقة الأكثر استخداما من سلطات الاحتلال لتهجير الفلسطينيين في الأغوار.

كما دمرت قوات الاحتلال خطا للمياه يزود الخربة بمياه الشرب، وخلايا شمسية تزودها بالطاقة، في الوقت الذي يمنع فيه السكان من الحصول على أبسط احتياجاتهم من الخدمات من مياه وكهرباء.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال الاسرائيلية هدمت ما لا يقل عن ثلاثمئة منشأة فلسطينية بمنطقة الأغوار الشمالية وحدها منذ بداية العام الجاري، إضافة إلى تنفيذها أكثر من 26 حالة مصادرة لممتلكات المواطنين ووسائل عيشهم كالمواشي والجرارات الزراعية والصهاريج المخصصة لنقل المياه.

المصدر : الجزيرة