قال مراسل الجزيرة إن 35 شخصا قتلوا على الأقل في تفجير استهدف معبر أطمة الحدودي في محافظة إدلب السورية.

وأضاف المراسل أن معظم الضحايا من مقاتلي المعارضة السورية المسلحة، وأوضح أن رئيس مجلس القضاء الأعلى التابع للمعارضة خالد السيد والنائب العام محمد الفرج قتلا في التفجير الذي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.

وأفادت مصادر للجزيرة أن من بين القتلى أيضا هشام خليفة القائد العسكري في حركة أحرار الشام الاسلامية.

يذكر أن معبر أطمة الحدودي مع تركيا تعرض لتفجير مماثل قبل أشهر بعبوة ناسفة وحزام فجره انتحاري، تبناه تنظيم الدولة، وراح ضحيته أكثر من ثلاثين قتيلا وعشرات الجرحى.

المصدر : الجزيرة + وكالات