دخلت مجموعة من الأطباء السودانيين في إضراب بأقسام الحالات غير الطارئة في عدد من المستشفيات الحكومية احتجاجا على تزايد الاعتداءات التي تستهدف أطباء أثناء عملهم.

وقال الأمين العام لتجمع الأطباء السودانيين للجزيرة إن نسبة الذين دخلوا في الإضراب عن العمل بلغت 80% في المستشفيات الحكومية بالعاصمة الخرطوم والولايات.

ويطالب أطباء السودان المضربون بتحسين بيئة العمل في المرافق الصحية، وحمايتهم من الاعتداءات المتكررة التي يتعرضون لها أثناء تأدية عملهم.

ويفسر المحتجون تصاعد الاعتداءات بضعف الإمكانات في المستشفيات الحكومية. وسجل أحد الاعتداءات في مستشفي بأم درمان بولاية الخرطوم، وفي واحدة من الحالات أطلق مرافق لأحد المرضي النار من مسدس فأصاب طبيبا.

المصدر : الجزيرة