توقفت حركة النقل الجوي في مطار دبي الدولي لساعة ونصف الساعة مساء السبت بسبب تحليق طائرة بدون طيار في ثالث حادث من هذا النوع في أقل من خمسة أشهر، في واحد من أنشط مطارات العالم.

وقالت سلطة مطارات دبي إن المجال الجوي أغلق حول المطار بسبب نشاط غير مصرح له لطائرة بدون طيار، مما أدى إلى اضطراب في حركة النقل.

وأكدت أن السلامة من أولويات إدارة المطار, مذكرة بعدم السماح باستخدام الطائرات بدون طيار بدون تصريح من السلطات المعنية ومنعها قطعيا في المناطق المحظورة في شريط بعرض خمسة كيلومترات حول أي مطار.

وكانت السلطات أعلنت يوم 28 سبتمبر/أيلول الماضي أنها أوقفت حركة الملاحة في مطار دبي نصف ساعة إثر رصد تحليق غير مصرح به لطائرة من دون طيار.

كما علقت حركة الملاحة في المطار نفسه لأكثر من ساعة يوم 12 يونيو/حزيران للسبب نفسه, وأفادت وسائل إعلام محلية في حينه بأن هذا التعليق كان الثاني من نوعه خلال 18 شهرا.

ويعتبر مطار دبي الدولي واحدا من أنشط مطارات العالم فيما يتعلق بعدد المسافرين، وتستخدمه نحو مئة شركة طيران لأكثر من 260 وجهة في العالم.

وبلغ عدد مستخدمي المطار العام الماضي 78 مليون شخص بزيادة 10.7% عن العام الذي سبقه, وفي فبراير/شباط دشنت السلطات مبنى جديدا بالمطار يرفع طاقته الاستيعابية لتسعين مليونا سنويا.

وفي عام 2013، افتتحت دبي مطار آل مكتوم الدولي، ومن المتوقع أن تبلغ طاقته الاستيعابية عند استكمال إنجازه 120 مليون مسافر.

المصدر : الفرنسية