الحشد يتحرك نحو تلعفر والجيش يقتحم الشورة
آخر تحديث: 2016/10/29 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/10/29 الساعة 13:00 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/28 هـ

الحشد يتحرك نحو تلعفر والجيش يقتحم الشورة

قوات عراقية في قرية الشورة جنوبي الموصل (رويترز)
قوات عراقية في قرية الشورة جنوبي الموصل (رويترز)
أعلنت مليشيا الحشد الشعبي أنها بدأت صباح اليوم التحرك صوب تلعفر غرب مدينة الموصل، بينما اقتحمت القوات العراقية قرية الشورة جنوب المدينة لاستعادتها من تنظيم الدولة الإسلامية. تأتي هذه التطورات العسكرية رغم إعلان التحالف الدولي وقفا مؤقتا لمعركة الموصل.

وقال المتحدث باسم مليشيا الحشد الشعبي أحمد الأسدي إن "هدف العملية قطع خط الإمداد الوحيد لتنظيم الدولة بين الموصل والرقة (معقل تنظيم الدولة في سوريا)، وتضييق الحصار عليه واستعادة تلعفر".

وأوضح أن "العمليات انطلقت من منطقة سن الذبان (جنوب الموصل) وتهدف إلى استعادة الحضر وتل عبطة وصلال، وصولا إلى تلعفر".

وقبل ذلك قالت مصادر عسكرية عراقية إن مليشيا الحشد الشعبي المتمثلة بسرايا عاشوراء ولواء تلعفر التابع لقيادة عمليات نينوى، تمكنت من استعادة السيطرة على قرى تقع شمال مدينة الحضر.

وعلى المحور الجنوبي للموصل، اقتحمت القوات العراقية قرية الشورة من أربعة محاور لاستعادتها من تنظيم الدولة.

كما اقتحم الجيش وسرايا عاشوراء التابعة للحشد الشعبي قرى مشيرفة وكهريز وعليبة (جنوب غرب الموصل)، ودمرت أربع سيارات مفخخة خلال العملية، بحسب متحدث باسم قيادة عمليات نينوى.

من جهتها أعلنت قناة العراقية الحكومية أن قوات الشرطة الاتحادية شرعت بعملية عسكرية لاستعادة مناطق شرق الموصل وشمالها.

وبموازاة ذلك تتواصل الاشتباكات المتقطعة في أطراف ناحية بعشيقة شمال شرق الموصل بين قوات البشمركة وتنظيم الدولة.

تضارب
تأتي هذه العمليات العسكرية رغم إعلان  التحالف الدولي أمس أن الجيش العراقي سيوقف تقدمه نحو المدينة عدة أيام، لإعادة التموضع والتجهيز وتطهير المناطق التي سيطر عليها، لكنه أشار إلى أن الضربات الجوية ضد تنظيم الدولة في المدينة ستستمر.

لكن المتحدث باسم العمليات المشتركة في الجيش العراقي العميد يحيى رسول، نفى أي توقف في العمليات العسكرية، وقال للجزيرة إن هناك الآن إعادة تنظيم وتقييم للعمليات المسلحة التي جرت، إضافة إلى تحضير للعمليات المستقبلية.

وأضاف رسول أن القوات العراقية تقاتل في أكثر من محور وتحرز تقدما في كل هذه المحاور، مشيرا إلى استمرار محاولة إزالة العبوات الناسفة والألغام التي تركها التنظيم قبل انسحابه من عشرات القرى والمناطق.

من جهتها قالت خلية الإعلام الحربي التابعة للجيش -في بيان- إن "العمليات العسكرية مستمرة وفقا للخطة وحسب التوقيتات المحددة لها".

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات