مهرجانان بغزة ورام الله للمطالبة بإنهاء الانقسام
آخر تحديث: 2016/10/22 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/10/22 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/21 هـ

مهرجانان بغزة ورام الله للمطالبة بإنهاء الانقسام

مهرجان رام الله لإنهاء الانقسام أمه من البداية المئات من مختلف القوى الفلسطينية (الجزيرة)
مهرجان رام الله لإنهاء الانقسام أمه من البداية المئات من مختلف القوى الفلسطينية (الجزيرة)

ينظم حراك "وطنيون لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة" مهرجانين في غزة ورام الله للمطالبة بإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الفلسطينية.

ودعا الحراك لتحقيق أوسع مشاركة جماهيرية ممكنة لكسر حالة الصمت والسكون في ظل عدم وجود الإرادة الحقيقية لطرفي الانقسام، ومن أجل إنقاذ المجتمع الفلسطيني من حالة الانهيار. 

وقالت مراسلة الجزيرة جيفارا البديري من رام الله إن هذا الحراك لقي مشاركة من قبل مختلف القوى والفصائل الفلسطينية منذ بدايته، ويتوقع أن يفد الآلاف من مختلف مدن الضفة الغربية إلى ميدان الشهيد ياسر عرفات في رام الله للمشاركة في هذا المهرجان.

وتوقعت أن يفد الآلاف من مختلف مناطق قطاع غزة إلى ميدان الجندي المجهول وسط مدينة غزة للمشاركة في المهرجان هناك تأكيدا على ضرورة إنهاء الانقسام.

وقالت المراسلة إن التحضير للمهرجان وانطلاقته لم يشهد عرقلة سواء من السلطة الفلسطينية في رام الله ولا من قبل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المسيطرة على قطاع غزة.

وحراك "وطنيون لإنهاء الانقسام" فكرة -كما يقول أصحابها- تهدف للعمل على إنهاء حالة الانقسام الفلسطيني من خلال جمع كل الأصوات والقوى الفلسطينية لتشكيل حالة ضاغطة على الأطراف الفلسطينية المسؤولة، ودفعها لإنهاء الانقسام.

ويقول الحراك إنه لا يستهدف أي جهة أو طرف، ويسعى للتوافق الوطني العام، ويؤمن بحق الجميع في العيش بكرامة على أرض وطنه بدون إقصاء أو تهميش، وأن الشعب هو صاحب القرار في تحديد قيادته.

المصدر : الجزيرة

التعليقات