قالت المعارضة السورية المسلحة إنها قتلت وأصابت العشرات من قوات النظام والمليشيات الأجنبية، ودمرت أكثر من عشرين آلية، في قصف على مقرات عسكرية غربي حلب، بينما قتل وجرح عدد من المدنيين في قصف للطائرات الروسية بريف إدلب.

وذكرت المعارضة المسلحة أنها قصفت أكاديمية الأسد العسكرية في مناطق النظام غربي حلب؛ مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من قوات النظام والمليشيات الموالية لها، كما تم تدمير نحو عشرين آلية للنظام.

وفي غضون ذلك، مددت هيئة الأركان الروسية الهدنة في حلب حتى مساء اليوم السبت، وقالت الهيئة إن المسلحين يستعدون لهجوم جنوب غرب المدينة، كما ذكرت أنهم حصلوا على أنظمة دفاع جوي محمولة.

وكانت معارك عنيفة جرت بين كتائب المعارضة وقوات النظام على عدة جبهات في أحياء حلب المحاصرة، حيث يحاول النظام التقدم على جبهة جب الشلبي وصلاح الدين وبستان الباشا، بينما تمكنت كتائب المعارضة من قتل وجرح عدد من العناصر المهاجمة.

وجرت أيضا اشتباكات عنيفة على جبهة الملاح ومحيط طريق الكاستيلو شمال حلب. وفي الأثناء، تعرضت عدة أحياء في مدينة حلب ونقاط وبلدات في الريف الشمالي والغربي والجنوبي لقصف مدفعي عنيف.

إحدى الغارات التي استهدفت حي جوبر الدمشقي شرقي العاصمة (ناشطون)

استمرار القصف
وفي  إدلب، تواصلت الغارات على مدن وبلدات بالمحافظة، واستهدفت بلدة حيش ومدينتي خان شيخون والتمانغة وقرية الغدقة بالريف الجنوبي، كما استهدفت مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الغربي، حيث قتل سبعة أشخاص وجرح آخرون.

وقال مراسل الجزيرة إن عدد القتلى في محافظة إدلب خلال الساعات 24 الماضية بلغ 24، بينهم أطفال ونساء وأحد أفراد الدفاع المدني.

وفي ريف دمشق، تجددت الاشتباكات مساء الجمعة بين قوات النظام والفصائل المعارضة في محيط حي جوبر (شرق العاصمة)، الذي شهد صباحا معارك عنيفة بين الطرفين، بعد هجوم للمعارضة بدأ فجر الجمعة على محور العباسيين وسط العاصمة وأشارت المصادر إلى مقتل عشرة من مسلحي المعارضة وعدد من قوات النظام.

وبثت وسائل إعلام النظام السوري -من جهتها- صورا من محيط جوبر الزبلطاني في العاصمة دمشق، قالت إنها لحركة المرور الطبيعية بعد معارك عنيفة جرت في جوبر.

وفي ريف دمشق الغربي، شنّت قوات النظام غارات جوية مكثفة على مخيم خان الشيح ومحيطه، ترافقت مع قصف مدفعي عنيف، وسط معارك عنيفة على محور الديرخبية، حيث تحاول قوات النظام التقدّم.

وفي ريف حماة (وسط)، كثفت طائرات النظام الجمعة استهدافها مناطق في ريف المحافظة، حيث ألقت الطائرات المروحية والحربية أكثر من سبعين برميلا متفجرا، وشنت عشرات الغارات على مناطق في مدن وبلدات وقرى طيبة الإمام وصوران واللطامنة ومورك ولحايا ومعركبة في الريف الجنوبي.

المصدر : الجزيرة + وكالات