استشهد شاب فلسطيني مساء الثلاثاء خلال مواجهات مع جنود الاحتلال في بلدة سلوان جنوب البلدة القديمة في القدس المحتلة.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية أن الشهيد شاب في العشرين من عمره يدعى علي عاطف شيوخي، وقد استشهد بعد إصابته برصاصة في الصدر.

وكان جنود الاحتلال قد منعوا طواقم الإسعاف الطبي من الوصول إلى الشيوخي بعد إصابته.

وقد شيع عشرات الفلسطينيين جثمان الشاب بعد أقل من ساعة على استشهاده. وندد المشيعون بجرائم الاحتلال وطالبوا بوقف سياسة التصعيد الإسرائيلية.

وأفادت التقارير بأن عائلة الشهيد آثرت دفنه بعد وفاته بوقت وجيز تجنبا لاحتجاز جثمانه.

وقالت لجنة أهالي الأسرى المقدسيين في بيان، إن الشهيد أسير محرر أفرج عنه بداية العام الجاري بعد قضائه 15 شهرا في سجون الاحتلال. 

ويشهد حي سلوان منذ أيام توترا شديدا ومواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي عقب مقتل مستوطنيْن وجرح ثمانية آخرين في عملية إطلاق نار نفذها الشهيد مصباح أبو صبيح الأحد الماضي.

وكان جيش الاحتلال قد أغلق صباح الثلاثاء الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة لمدة 48 ساعة، كما أعلنت الشرطة حال التأهب القصوى في القدس تحسبا لوقوع هجمات فلسطينية تزامنا مع يوم الغفران، أقدس الأعياد اليهودية.

المصدر : وكالات