قال مراسل الجزيرة إن عدة مدنيين أصيبوا في غارات لطائرات النظام السوري وروسيا على الأحياء المحاصرة في مدينة حلب (شمال سوريا)، بينما تمكنت قوات المعارضة من السيطرة على سبع قرى وثمانية مواقع في ريف حماة الشمالي (وسط).

وأضاف أن القصف ألحق دمارا كبيرا بالمنازل، بينما استعادت المعارضة المسلحة السيطرة على جميع النقاط التي كانت قد خسرتها في حي الشيخ سعيد بعد هجوم مضاد على قوات النظام التي تقدمت إلى الحي أمس.

ومن جانبها، قالت المعارضة إنها قتلت عشرين من أفراد حركة "النجباء" العراقية التي تساند قوات النظام، واستولت على آليتين عسكريتين من قوات لنظام.

وفي حماة، تنفذ قوات النظام السوري عملية واسعة منذ ثلاثة أيام، بهدف استعادة المواقع التي خسرتها خلال الشهرين الماضيين.

وتستمر قوات النظام في شن هجماتها في محاولة لاستعادة السيطرة على مزيد من المواقع، بالتزامن مع غارات مكثفة تشنها الطائرات الروسية والسورية.

غارات جوية سابقة على مدينة تلبيسة بريف حمص (ناشطون)

قصف وإصابات
وفي تطورات ميدانية أخرى، قال مراسل الجزيرة إن عدة مدنيين أصيبوا في غارات لطائرات النظام في تلبيسة بريف حمص الشمالي (وسط).

وأضاف مراسل الجزيرة أن القصف ألحق أضرارا بالمباني والممتلكات، كما طال أيضا عدة قرى وبلدات في الريف ذاته، ما أدى إلى خسائر مادية.

على صعيد مواز، قالت شبكة شام إن عددا من عناصر النظام السوري قتلوا يوم أمس في اشتباكات مع عناصر تنظيم الدولة في ريفي حماة وحمص.

بينما أعلن تنظيم الدولة عن تمكنه من قتل 16 عنصرا من قوات النظام بعد محاولة تقدمهم على تلة الصوانة الواقعة بمنطقة حويسيس بريف حمص الشرقي، كما تمكن عناصر التنظيم أيضا من تدمير دبابتين في المنطقة.

وفي ريف حماة، أعلن تنظيم الدولة عن تمكن عناصره من قتل أربعة من عناصر النظام وجرح عشرة آخرين بعد انفجار ألغام زرعها في محيط قرية عقارب الصافية في ناحية الصبورة بريف حماة الشرقي.

غارات روسية سابقة على الغوطة بريف دمشق (ناشطون)

غارات وحرائق
وفي ريف دمشق، شنت الطائرات الروسية فجر اليوم الاثنين غارات جوية باستخدام القنابل الفوسفورية المحرمة دوليا على غوطتي دمشق الشرقية والغربية ما أدى لاندلاع حرائق، دون ورود معلومات عن حدوث أضرار بشرية.

وأكد ناشطون أن الطائرات الروسية نفذت غارتين جويتين على وسط مدينة دوما بالغوطة الشرقية، بينما أغارت بثالثة على أطرافها من جهة بلدة الشيفونية، ونشر الناشطون صورا تظهر الحرائق التي اشتعلت في المدينة.

أما في الغوطة الغربية، فقد أغارت الطائرات الحربية على مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين، ما أدى لحدوث حرائق في منازل المدنيين.

وعملت فرق الإسعاف والإنقاذ في مركز خان الشيح للدفاع المدني على تفقد المنطقة المستهدفة بينما يعمل فريق الإطفاء على إخماد الحريق الناجم عن القصف.

المصدر : الجزيرة + وكالات