قال المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية إن مسلحا قتل في اشتباكات مع قوات الأمن في سلسلة الجبال الواقعة بين محافظتي سليانة (شمال غرب) والقيروان وسط البلاد.

ونقلت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الرسمية عن المتحدث الرسمي باسم الداخلية وليد اللوقيني قوله إن الوحدات التابعة للحرس الوطني "تمكنت مساء أمس الأحد من القضاء على أحد العناصر الإرهابية في منطقة بين جبل السرج وجبل بلوطة في إطار عملية استباقية".

وأضاف المتحدث أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن العنصر "الإرهابي" الذي تم القضاء عليه أجنبي الجنسية، وأنه سيتم تحديد هويته بعد استكمال الأعمال القانونية والعلمية اللازمة.

وكان مسلحون قد شنوا ثلاث هجمات دامية العام الماضي، الأولى استهدفت سياحا في متحف باردو في تونس العاصمة يوم 18 مارس/آذار، والثانية سائحين في منتجع سياحي بمدينة سوسة يوم 16 يونيو/حزيران، بينما طالت الهجمة الثالثة حافلة للحرس الرئاسي بالعاصمة يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني.

وتحصل اشتباكات متقطعة بين قوات الجيش والحرس الوطني وبين مجموعات مسلحة خاصة في جبال الشعانبي وسمامة بولاية القصرين( وسط غرب) حيث قتل عدد من قوات الجيش، وتمت تصفية أعداد من المسلحين، وكذلك في جبال ورغة بولاية الكاف (الشمال الغربي).

 

المصدر : رويترز