قالت مصادر للجزيرة إن "ضابطا وجنديين مصريين قتلوا مساء الأحد بانفجار عبوة ناسفة بكرم القواديس جنوبي مدينة الشيخ زويد في سيناء" ليرتفع بذلك عدد قتلى قوات الأمن المصري بسيناء اليوم إلى خمسة، و13 قتيلا في أقل من أسبوع.

وأضاف شهود عيان لوكالة الأناضول أن الانفجار استهدف مدرعة تابعة للجيش خلال مطاردة قوات أمنية لمسلحين بقرية كرم القواديس جنوبي الشيخ زويد بشمالي سيناء، وأن سيارات إسعاف هرعت لمنطقة الحادث، ونقلت الضحايا والمصابين للمستشفى العسكري بالعريش.

وكانت مصادر أمنية وطبية أعلنت صباح اليوم مقتل شرطيين اثنين وإصابة اثنين آخرين على الأقل عندما انفجرت عبوة ناسفة بمركبة مدرعة في رفح بمحافظة شمال سيناء، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجومين حتى الآن.

وينشط في شمال سيناء عدد من التنظيمات المسلحة، أبرزها "أنصار بيت المقدس" الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعته لتنظيم الدولة الإسلامية وتغيير اسمه لاحقا إلى "ولاية سيناء" منذ سبتمبر/أيلول 2013.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2013 تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب من وصفتهم بالعناصر "الإرهابية والتكفيرية" في عدد من المحافظات، خاصة سيناء، وتتهمهم بالوقوف وراء استهداف عناصرها ومقراتها الأمنية في شبه جزيرة سيناء.

المصدر : الجزيرة + وكالات