سيطرت المقاومة الشعبية اليمنية على مواقع جبلية إستراتيجية شرقي العاصمة صنعاء بعد اشتباكات مع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، في وقت أسفرت المواجهات بمحافظة البيضاء عن سقوط قتلى وجرحى من قوات الحوثيين وصالح.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية سيطرت على جبل قرود المطل على معسكر "فرضة نهم" بمحافظة صنعاء، بعد اشتباكات مع مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع.

من جهته قال مصدر عسكري لوكالة الأناضول إنه "بالسيطرة على الجبل المذكور، يكون الجيش اليمني قد اقترب من قطع إمدادات الحوثيين المتجهة نحو منطقتي مفرق الجوف وفرضة نهم".

وأضاف أن قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية أحرزت تقدما على جبهة آل جعدر في فرضة نهم، وسيطرت على عدة جبال مهمة في المنطقة، مشيرا إلى سقوط نحو عشرة قتلى من الجيش، وإصابة آخرين.

وأفاد المصدر ذاته بأن الجيش اليمني أسر أكثر من عشرين حوثيا، بالإضافة لقتله آخرين منهم.

مقاتلون من المقاومة الشعبية بأحد المواقع التي سيطروا عليها قبل يومين بمديرية نهم التابعة للعاصمة (الجزيرة)

اشتباكات وقتلى
وفي محافظة البيضاء (وسط)، اندلعت اشتباكات عنيفة بين المقاومة وبين مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع في عدة مناطق بمديرية الزاهر.

وأسفرت المواجهات عن سقوط قتلى وجرحى من مليشيا الحوثي وصالح، في وقت أصيب ثلاثة من المقاومة الشعبية.

على صعيد مواز، قال مصدر في المقاومة الشعبية بمحافظة الجوف (شمال) لمراسل الجزيرة إن المقاومة الشعبية والجيش الوطني تمكنا من السيطرة على جبل البردة وجبل صبرين في مديرية خب والشعث الإستراتيجي، المطلين على الخط الدولي بين الجوف والسعودية.

وأضاف المصدر أن المقاومة الشعبية والجيش يحاصران جبال العقبة شرق الحزم من جهة مديرية خب والشعث.

وفي تعز جنوبي اليمن قتل أمس السبت 13 من أفراد مليشيا الحوثيين والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وأصيب عدد آخر في اشتباكات مع المقاومة الشعبية بمحافظة تعز جنوبي العاصمة صنعاء.

وبحسب مصدر في المقاومة الشعبية في تعز فإن الاشتباكات اندلعت إثر هجمات عنيفة شنتها المليشيات على مواقع لرجال المقاومة في تلك المناطق، في محاولة منها لاستعادة السيطرة عليها غير أنها فشلت في ذلك.

المصدر : الجزيرة + وكالات