أعلنت المقاومة الشعبية اليمنية اليوم السبت تحريرها مواقع جديدة من الحوثيين بمديرية نِهم شرق العاصمة صنعاء، وذلك بعد سيطرتها على أجزاء واسعة من مديرية ميدي بمحافظة حجة شمال غربي البلاد.

وفي تصريح لوكالة الأناضول التركية عبر الهاتف، قال الناطق الرسمي باسم المقاومة بصنعاء عبد الله الشندقي "إن مسلحي المقاومة حرروا خلال الساعات الماضية وادي غول القدح وجبل الكثيب ونقيل الشقرة (سلسلة جبلية) في مديرية نهم شرق العاصمة".

كما أفاد مراسل الجزيرة في اليمن -نقلا عن مصادر في المقاومة الشعبية- أن ثمانية من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح قتلوا بعد سيطرة المقاومة اليمنية والجيش الوطني على مواقع مهمة للمليشيا في المناطق المذكورة.

وأكدت المصادر أن المقاومة تمكنت من قطع طريق الإمدادات للحوثيين في وادي حريب نهم، بعد اشتباكات أسفرت عن مقتل اثنين من عناصر المقاومة.

وأضافت أن قوات الجيش والمقاومة مازالت مستمرة في التقدم نحو مواقع الحوثيين وقوات صالح لاستكمال "تطهيرها" ومازالت المواجهات مستمرة بين الطرفين.

تقدم بميدي
وكانت المقاومة الشعبية والجيش الوطني قد أعلنا قبل ذلك بساعات أنهما تمكنا من السيطرة على أجزاء واسعة من مديرية ميدي في محافظة حجة شمال غربي البلاد.

video

وذكرت مصادر من المقاومة أن السيطرة على مناطق في مديرية ميدي جاءت بعد معارك عنيفة وقصف مدفعي استهدف مليشيا الحوثي وقوات المخلوع.

وقد قصفت قوات المقاومة والجيش بالمدفعية والهاون أمس الجمعة مواقع مليشيا الحوثيين، والموالين لصالح، بمديريتي ميدي وحرض في حجة، كما أطلق الحوثيون عدة قذائف هاون على مواقع الجيش الوطني أسفرت عن سقوط جرحى.

من جهة أخرى، كثفت قوات التحالف هجماتها الجوية والبحرية على مدينة المخا الساحلية القريبة من باب المندب والواقعة غربي تعز.

وذكرت وكالة الأناضول -نقلا عن سكان محليين- أن مقاتلات التحالف وبوارج بحرية كثفت هجماتها على مواقع الحوثيين، بهدف السيطرة على الميناء الإستراتيجي القريب من مضيق باب المندب، واستهدفت الحوثيين وقوات صالح في منطقة "المحجر الجديد" بالمخا.

وفي تعز، قالت مصادر المقاومة إنها استهدفت تجمعا للحوثيين في تلة الخوعة بالدحي غربي تعز، كما صدت هجوما على حي البعرارة ودوار المرور، مما أسفر عن مقتل ستة من عناصر الحوثيين وإصابة العشرات منهم.

كما تصدى مقاتلو المقاومة أيضا لهجوم شنه الحوثيون وقوات موالية للمخلوع على بعض مناطق بلدة المسراخ جنوبي تعز، وتم إفشال محاولاتهم لاستعادة مواقع خسروها اليومين الماضيين.

المصدر : الجزيرة + وكالات