أغارت طائرات التحالف العربي في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين على حي النهضة في صنعاء وتلة ذهبان شمال العاصمة، بينما سقط 15 قتيلا من مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح جراء اشتباكات في مأرب (شرق).

وتشن مقاتلات التحالف، بشكل شبه يومي، غارات جوية على صنعاء ومحيطها، والتي يسيطر عليها الحوثيون منذ سبتمبر/ أيلول 2014، إضافة إلى سيطرته على مناطق عدة في شمال اليمن ووسطه.

من المواجهات الدائرة بمأرب (الجزيرة)

اشتباكات وقتلى
من جهة أخرى، أفاد مراسل الجزيرة أن 15 من مسلحي الحوثي وقوات المخلوع صالح قتلوا في مأرب، في حين أصيب عشرة في اشتباكات مع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مديرية مجزر بمحافظة مأرب شمال شرقي البلاد.

وقالت مصادر عسكرية بالمحافظة "إن اشتباكات عنيفة دارت بين القوات الحكومية ومليشيات الحوثيين وصالح خلال الـ24 ساعة الماضية في مديرية مجزر شمال مأرب استخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة".

وأضافت أن القوات الحكومية حققت خلال الاشتباكات تقدما كبيرا في المديرية، وأصبحت على مشارف منطقة  الصفراء التابعة لمحافظة الجوف المجاورة وفرضت عليها حصارا من ثلاث جهات.

وفي عدن (جنوب) قتل خمسة أشخاص بينهم ضابط برتبة عقيد في الشرطة، وفق ما أفادت مصادر أمنية أمس الأحد، في تواصل للهجمات شبه اليومية في المدينة التي تشهد وضعا أمنيا مضطربا وتناميا في نفوذ المسلحين.

وأفاد مصدر أمني بـ "مقتل العقيد في شرطة عدن طه الصبيحي ومرافقه وامرأة في هجوم نفذه مسلحون مجهولون استهدف مركبة للشرطة" في منطقة المنصورة وسط عدن، ثاني كبرى مدن اليمن، الأحد.

المصدر : الجزيرة + وكالات