قتل عشرات من الحوثيين وحلفائهم في غارات جوية ومواجهات منفصلة مع الجيش والمقاومة اليمنييْن والقوات السعودية.

فقد أفاد مراسل الجزيرة بأن 16 من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح قتلوا وأصيب عشرات آخرون أمس الأحد في قصف من طائرات التحالف ومواجهات في تعز، كما قتل اثنان من المقاومة الشعبية وأصيب 22 آخرون.

وأغارت طائرات التحالف العربي على مواقع الحوثيين وحلفائهم في معسكر قوات الأمن الخاص شرقي مدينة تعز، كما استهدفت غارات التحالف تجمعا للقوات المتمردة على الرئيس عبد ربه منصور هادي في منطقة المخعف جنوبي المدينة.

وبالتزامن مع المواجهات قصف الحوثيون بالمدفعية الثقيلة أحياء سكنية في منطقة الكُشار وقرى مشرعة وحدْنان جنوب غرب مدينة تعز.

video

ومنذ أشهر تحاصر القوات المتمردة مدينة تعز وتقصفها بصورة شبه يومية, كما تحول دون وصول المساعدات إلى السكان المحاصرين, وهو ما أكدته الأمم المتحدة.

وفي محافظة مأرب شرق صنعاء, أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 15 من مليشيا الحوثي وقوات صالح في اشتباكات مع الجيش والمقاومة بمديرية مجز. وقال المراسل إن القوات الموالية للشرعية تمكنت من التقدم تجاه منطقة الصفراء أهم معقل للحوثيين بين مأرب والجوف.

وفي تطور منفصل, نقلت وكالة الأناضول عن قناة "الإخبارية" السعودية أن 21 مسلحا حوثيا قتلوا أمس الأحد وتم تدمير ثلاث عربات وراجمة صواريخ خلال اشتباكات في قطاع الحرث في جازان جنوب غربي المملكة, على الحدود مع اليمن.

كما نقلت عنها أن نقيبا في القوات السعودية قتل أمس خلال مواجهات مع مسلحين حوثيين في قطاع الربوعة بنجران التي تقع أيضا جنوبي المملكة إلى الشرق من جازان, على الحدود مع اليمن.

وتتصدى القوات السعودية من حين إلى آخر لمحاولات تسلل من الحوثيين, وتتعقبهم أحيانا بواسطة المروحيات, أو تقصفهم بواسطة المدفعية.

المصدر : الجزيرة + وكالات