وصلت تعزيزات من الجيش والمقاومة اليمنيين إلى محافظة الجوف شمالي اليمن, في حين تجدد القتال حول مدينة تعز وفي مناطق بمحافظة الضالع جنوبي البلاد, مما أسفر عن قتلى في صفوف الحوثيين وحلفائهم.

فقد قال مراسل الجزيرة نت إن كتائب عسكرية وصلت مساء الاثنين إلى مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف، لمساندة الجيش الوطني والمقاومة في جبهات القتال المشتعلة في مناطق بالمحافظة.

ونقل المراسل عن مصدر عسكري أن تلك الكتائب قدمت من معسكرات للتدريب تابعة لقيادة المنطقة العسكرية السادسة المكلفة بقيادة المعركة في الجوف، مضيفا أنها مكلفة بتنفيذ عمليات خاصة تشمل الاقتحامات والتدخل السريع وتنفيذ هجمات في المناطق الجبلية.

وتتكون التعزيزات العسكرية التي من المقرر دخولها إلى أرض المعركة خلال الساعات القادمة، من مئات الجند وعدد من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والعربات المدرعة.

وتدور المواجهات بمحافظة الجوف في أربع جبهات مختلفة هي: جبهة الغيل، وجبهة العقبة، وجبهة سدبا، وجبهة وادي (وسط). وتحاول القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي التقدم من مأرب شرق صنعاء ومن الجوف وحجة (شمال وشمال غرب) باتجاه معقل الحوثيين في صعدة, وباتجاه العاصمة نفسها.

وفي محافظة حجة واصلت مدفعية دول التحالف العربي قصفها مواقع الحوثيين في مديريتي حرض وميدي. ويأتي القصف المدفعي تمهيدا لتقدم وحدات كبيرة من الجيش الوطني نحو الساحل الغربي لليمن من أجل استعادته.

video

تعز والضالع
ميدانيا أيضا قال مراسل الجزيرة هشام الجرادي إن الجيش والمقاومة اليمنيين صدا الاثنين هجوما لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على منطقة الحصب غرب مدينة تعز جنوب غربي اليمن, ودمرا آلية للقوات المهاجمة.

وأضاف أن مواجهات متزامنة اندلعت في منطقتي كلابة وثعبات شرقي تعز, وفي محيط القصر الجمهوري. وقتل شخص وأصيب 16 آخرون جراء موجة قصف جديدة استهدفت منازل المدنيين في تعز من قبل مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع.

وقال المراسل إن الحوثيين أغلقوا المنفذ الذي دخل منه وفد الأمم المتحدة إلى تعز, مشيرا إلى أنهم قصفوا أيضا أحياء سكنية داخل المدينة, كما قصفوا الطرق البديلة التي كان يستخدمها السكان لإدخال مواد أساسية بواسطة الدواب.

وفي الضالع الواقعة شرق تعز وجنوب محافظة ذمار, قتل أكثر من تسعة من الحوثيين وحلفائهم وأصيب آخرون خلال هجوم للمليشيا على جبهة مريس والعود.

فقد تصدى الجيش الوطني والمقاومة في مريس لهجوم مباغت في مواقع قرب جبل ناصة، بينما قصفت مليشيا الحوثي وقوات صالح مواقع مختلفة في مريس. وفي جبهة حمك بالعود قصفت المليشيا المنطقة بصواريخ الكاتيوشا مما أثار الهلع والخوف بين السكان.

وكان طيران التحالف أغار صباح الاثنين على مواقع للحوثيين في صنعاء, بينما سقط قبل ذلك قتلى من القوات المتمردة على هادي في اشتبكات بمحافظة مأرب شرق صنعاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات