قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الأميركيين الثلاثة الذين اختفوا بالعراق الأسبوع الماضي مفقودون، وشكك في علاقة إيران بالأمر.

وجاء تصريح العبادي عندما سُئل عن علاقة إيران بالمفقودين الأميركيين في بداية اجتماع مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري في دافوس بسويسرا، حيث يحضران منتدى الاقتصاد العالمي.

وأضاف العبادي أنه لا يعرف إن كان الأميركيون الثلاثة خطفوا، مشيرا إلى أن كل ما هو معروف أنهم مفقودون وحسب. 

وكانت مصادر عراقية وأخرى أميركية كشفت الثلاثاء الماضي أن الأميركيين الثلاثة الذين اختفوا في بغداد خطفوا، وأنهم محتجزون لدى فصيل شيعي مدعوم من إيران. 

وكان مصدران بالحكومة الأميركية ذكرا أن واشنطن لا تملك سببا يدعو للاعتقاد بضلوع طهران في خطف الأميركيين الثلاثة، ولا تعتقد بأن مواطنيها موجودون في إيران، بينما قال مصدر بالمخابرات العراقية إن الثلاثة خطفوا لأنهم أميركيون، وليس لأسباب شخصية أو مالية.

وأوضح مسؤولون عراقيون أن مسلحين مجهولين احتجزوا الأميركيين الثلاثة الجمعة الماضي من مقر إقامتهم الخاص في حي الدورة (جنوب العاصمة بغداد). 

وقالت وزارة الخارجية الأميركية الأحد الماضي إنها تتعاون مع السلطات العراقية لتحديد موقع الثلاثة المفقودين، لكن دون تأكيد تعرضهم للاختطاف.

يذكر أنه لم يختطف أي مواطن أميركي في العراق منذ انسحاب القوات الأميركية من البلاد نهاية عام 2011.

المصدر : الجزيرة,رويترز