أعلنت المعارضة السورية في اجتماع لها بالرياض أسماء الوفد المفاوض في محادثات جنيف ، وسمّت العميد أسعد الزعبي رئيسا للوفد المفاوض، وجورج صبرا نائبا له. وبين أعضاء الوفد محمد علوش المسؤول السياسي في فصيل جيش الإسلام الذي سمته كبيرا للمفاوضين بجنيف.
 
واشترط المنسق العام لهيئة المفاوضات التابعة للمعارضة السورية رياض حجاب، في مؤتمر صحفي بالرياض، إنهاء حصار المدن والبلدات السورية لحضور المفاوضات، قائلا "لا يمكن للمعارضة التفاوض بينما يموت السوريون نتيجة الحصار".      

كما أشار إلى أنه لا يمكن لفريق المعارضة المشاركة في المفاوضات إذا انضم طرف ثالث إلى المحادثات. واتهم روسيا بالعمل على عرقلة سير المفاوضات.

ويعقد في وقت لاحق اليوم اجتماع بين وزيري الخارجية الأميركي جون كيري والروسي سيرغي لافروف في مدينة زيوريخ السويسرية.

وأفاد مراسل الجزيرة في موسكو أن الكرملين أكد وجود خلافات حادة بين موسكو وواشنطن حول وفد المعارضة السورية إلى جنيف، وتحديد لوائح المنظمات "الإرهابية". 

من جهته، قال مندوب روسيا الدائم بالأمم المتحدة فيتالي تشوركين إن أعضاء في مجلس الأمن يعتقدون أن الكثير يتوقف على لقاء زيوريخ.

المصدر : الجزيرة,رويترز