كارتر: القوة الأميركية الخاصة موجودة بالعراق
آخر تحديث: 2016/1/14 الساعة 00:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/4/5 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس الحكومة الكاتالونية: البرلمان سيصوت على إعلان الاستقلال إذا استمر القمع
آخر تحديث: 2016/1/14 الساعة 00:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/4/5 هـ

كارتر: القوة الأميركية الخاصة موجودة بالعراق

كارتر في لقاء سابق مع رئيس إقليم كردستان العراق أواسط الشهر الماضي (الفرنسية)
كارتر في لقاء سابق مع رئيس إقليم كردستان العراق أواسط الشهر الماضي (الفرنسية)

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الأربعاء إن القوة الخاصة الأميركية الجديدة موجودة بالعراق، وتستعد للعمل مع العراقيين لملاحقة مسلحي وقادة تنظيم الدولة الإسلامية.

وطلب كارتر في كلمة أمام جنود بلاده بالفرقة 101 المحمولة جوا في ولاية كنتاكي دعم المجتمع الدولي في الحرب على تنظيم الدولة، وقال إن هذا التنظيم خطر يهدد العالم بأسره.

وكانت واشنطن أعلنت في ديسمبر/كانون الأول 2015 عن زيادة عدد قواتها الخاصة في العراق في إطار تصعيد حربها ضد التنظيم. ومن المتوقع أن يصل تعداد القوة الأميركية الخاصة الجديدة إلى قرابة 200.

قوة بسوريا
وسبق أن نشرت الإدارة الأميركية في العام الماضي قوة خاصة في سوريا يناهز عدد عناصرها الخمسين، وحددت لها مهمة التنسيق الميداني للحرب ضد التنظيم بإسناد قوات المعارضة السورية المدعومة أميركيا.

video

وأضاف كارتر أن القوة الخاصة أجرت اتصالات مع المعارضة السورية، وحددت أهدافا جديدة للضربات الجوية ومختلف أنواع الضربات. وأشار وزير الدفاع الأميركي إلى أن عمليات القوات الخاصة ساعدت على تركيز جهود المقاتلين المحليين بسوريا لاستهداف نقاط ضعف تنظيم الدولة ومن بينها شبكة اتصالاته.

وأعلن المسؤول الأميركي أنه سيلتقي الأسبوع المقبل في العاصمة الفرنسية باريس بنظرائه في فرنسا وأستراليا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وبريطانيا لبحث زيادة قدراتهم لمحاربة تنظيم الدولة.

تصريحات كيري
في سياق متصل، قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إنه لا يمكن لأحد أن ينكر التقدم الذي حققه التحالف الدولي في مواجهة تنظيم الدولة.

وأضاف في كلمة ألقاها أمام جامعة الدفاع القومي بواشنطن لشرح أولويات السياسة الخارجية لبلاده في العام الجاري أن الأولوية هي مواجهة تنظيم الدولة، ليس في سوريا والعراق فحسب, بل بمنعه من إحداث فروع أو استقطاب أنصار له حتى في الولايات المتحدة.

يشار إلى أن استراتيجية إدارة الرئيس باراك أوباما لمحاربة تنظيم الدولة تواجه انتقادات شديدة في داخل أميركا، ولا سيما من الجمهوريين الذين يصفون الاستراتيجية بالمعيبة وغير الفعالة.

المصدر : وكالات,الجزيرة

التعليقات