بث ناشطون سوريون مقطعا مصورا يظهر ضباطا روسا وهم يقودون العمليات العسكرية على الأرض ضد كتائب المعارضة السورية في ريف اللاذقية، شمال غرب سوريا دون تحديد مكان المقطع ووقت تصويره.

ويتحدث خلال المقطع المسرب -الذي يبلغ دقيقة و14 ثانية- المصور إلى جنرال روسي يترجم له ضابط سوري.

ويشير الجنرال الروسي أثناء مراقبته بالمنظار معارك في المنطقة إلى أن قوات الدفاع الوطني- وهي مليشيات موالية للنظام- لم تنسحب من أي موقع لها أثناء تواجده في سوريا، واصفا تقييمه لعمل تلك المليشيات بالممتاز.

وردا على هذا التقييم الروسي يعبر المصور -الذي يبدو أنه ينتمي لقوات الدفاع الوطني- عن فخره بالشهادة الروسية والجيش الروسي والقائد الروسي.

وإزاء هذا الجواب يعاود الجنرال الروسي بالرد بأن ما تفعله قواته واجب تجاه الشعب السوري.

وينتهي الحوار بشكر الجنرال الروسي، فيما يردد الضابط الروسي أن القصف بدأ مع سماع دوي انفجارات قريبة.

المصدر : الجزيرة