قال قائد الحشد الوطني العراقي أثيل النجيفي إن الحديث عن الاستغناء عن الدعم التركي في معركة تحرير الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية أمر غير ممكن في ظل عدم توفر البديل.

وأشار النجيفي إلى أنه لا مكان للحشد الشعبي في هذه المعركة، معتبرا أن محافظة نينوى بشكل عام والحشد الوطني يعانيان من تقصير الحكومة العراقية.

ونفى أن يكون حصول الحشد الوطني على التمويل سببا للدفاع عن الوجود التركي في مخيم بعشيقة قرب الموصل شمال العراق.

وكان العراق قد لوح قبل أيام بما أسماها "مقاومة" تركيا إذا رفضت سحب قواتها، وذلك بعد مطالبة وزراء الخارجية العرب أنقرة بالامتثال لطلب بغداد.

وتقول أنقرة إنها تجري في المعسكر مهمة تدريب تستهدف تنظيم الدولة الإسلامية، في حين تقول بغداد إنه "تغلغل غير قانوني" تم دون موافقة الحكومة العراقية.

وقالت تركيا إنها ستواصل نقل بعض جنودها من محافظة نينوى، حيث يوجد المعسكر، لكن دون الكشف عن طريقة نقل القوات أو مكان نقلها، لكن بغداد تصر على ضرورة سحب القوات من كامل الأراضي العراقية.

المصدر : الجزيرة