أعادت إسرائيل فتح مقر سفارتها في القاهرة بعد أربع سنوات من إغلاقه في مثل هذا اليوم جراء أحداث شهدتها العاصمة المصرية آنذاك.

وقال مدير مكتب الجزيرة في رام الله وليد العمري إن حفل الافتتاح حضره عن الجانب الإسرائيلي المدير العام لوزارة الخارجية دوري غولد والسفير الإسرائيلي والسلك الدبلوماسي العامل معه، وعن الجانب المصري نائب رئيس المراسم، بالإضافة للسفير الأميركي في القاهرة.

يشار إلى أن طاقم السفارة الإسرائيلية كان يعمل خلال الفترة السابقة من خارج المقر.

وكان غولد قد وصل على رأس وفد دبلوماسي إسرائيلي حيث جرت مراسم الافتتاح بقص شريط الحفل ورفع العلم الإسرائيلي فوق مقر السفارة، واختتم بالنشيد الوطني المصري ونشيد "هتكفا" الإسرائيلي.

جدير بالذكر أن متظاهرين مصريين اقتحموا مقر السفارة الإسرائيلية يوم 9 سبتمبر/أيلول 2011 احتجاجا على مقتل ستة رجال شرطة مصريين على الحدود مع إسرائيل برصاص الجيش الإسرائيلي، مما دفع السفير الإسرائيلي السابق يتسحاق ليفانون إلى مغادرة القاهرة.

وعاد ليفانون إلى القاهرة بعد شهرين، لكنه أنهى مهمته هناك ليخلفه في فبراير/شباط 2012 أميتاي، ومن ثم أخلت السلطات الإسرائيلية محتويات المقر في طائرتين عسكريتين إسرائيليتين.

تجدر الإشارة إلى أن مصر هي أول دولة عربية وقعت معاهدة سلام مع إسرائيل عام 1979.

المصدر : الجزيرة