نجا وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي من محاولة اغتيال بعد تعرض موكبه لنيران قناصة أثناء زيارة ميدانية قرب مدينة بيجي على بعد 190 كيلومترا شمالي بغداد.

وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول -لوكالة رويترز للأنباء- إن الوزير بخير.

ونقل عن مصدر بالدفاع أن الحادث أدى إلى إصابة أحد مرافقي الوزير بجروح، مشيرا إلى أن العبيدي لم يصب بأي أذى.

وبيجي (بمحافظة صلاح الدين وبها أكبر المصافي في العراق) ساحة للمعارك، منذ أكثر من عام، منذ أن سيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في يونيو/ حزيران 2014 بعد اجتياحهم معظم أراضي شمال وغرب العراق.

وكان العبيدي قد تفقد، في وقت سابق اليوم، القطعات العسكرية في بيجي ومنطقة المزرعة المجاورة، بينما أشرف على سير العمليات العسكرية في منطقة تل البوجراد.

المصدر : وكالات