الاحتلال يأمر بهدم آلاف المباني بالضفة
آخر تحديث: 2015/9/7 الساعة 21:01 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/7 الساعة 21:01 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/24 هـ

الاحتلال يأمر بهدم آلاف المباني بالضفة

آليات إسرائيلية تهدم بيوتا لفلسطينيين بالقدس (الجزيرة)
آليات إسرائيلية تهدم بيوتا لفلسطينيين بالقدس (الجزيرة)

أفاد تقرير صادر عن الأمم المتحدة بأن هناك أوامر حالية لهدم نحو 13 ألف منشأة فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة مما يترك السكان "في حالة من الارتباك المزمن والتهديد"، خشية تنفيذ الأمر في أي وقت.

وتحدث التقرير الصادر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة عن الصعوبات التي يواجهها الفلسطينيون للحصول على تراخيص بناء لمنع أوامر الهدم.

وقال التقرير -الذي أطلق عليه اسم "تحت التهديد"- إنه بينما يتم تنفيذ عدد قليل فقط من الأوامر الصادرة، فإن هذه الأوامر لا تنتهي صلاحيتها وتترك العائلات المتأثرة في حالة من الارتباك المزمن والتهديد.

ويذكر التقرير معلومات واردة من سلطات الاحتلال تتعلق بالمنطقة "ج" التي تشكل 60% من مساحة الضفة الغربية المحتلة، بموجب اتفاقيات أوسلو.

وأشار التقرير إلى أنه في الفترة بين 1988 و2014، أصدرت إسرائيل أكثر من 14 ألف أمر هدم ضد منشآت مملوكة لفلسطينيين، منها 11 ألف أمر هدم ما زال قائما.

وتابع "في العديد من القضايا، فإن أمر الهدم يتعلق بأكثر من منشأة تملكها العائلة نفسها (مسكن، وحظيرة الحيوانات، وغرفة المخزن والمرحاض)".

وكانت 31 منظمة دولية الشهر الماضي -بينها أوكسفام ومنظمة العفو الدولية- انتقدت ما وصفته "بارتفاع" في الهدم في الضفة الغربية.

وتخضع المنطقة "ج" بشكل كامل لسيطرة الجيش الإسرائيلي، ولا تمنح تراخيص بناء إلا بأسلوب مقيد للغاية، مما يضطر السكان الفلسطينيين إلى البناء بدون تراخيص بحسب الفلسطينيين ومنظمات حقوق الإنسان.

وأكد التقرير ذلك موضحا أن سياسة التخطيط وتنظيم المناطق التي تطبقها السلطات الإسرائيلية بما في ذلك الطرق التي يتم فيها تخصيص الأراضي العامة، تجعل من المستحيل فعليا على الفلسطينيين الحصول على تراخيص بناء في أغلب أنحاء المنطقة "ج".

وبحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، فإن هناك نحو ثلاثمئة ألف فلسطيني يقيمون حاليا في المنطقة "ج"، بينما نقل عن معلومات إسرائيلية أن هناك 356 ألف مستوطن إسرائيلي يقيمون هناك أيضا.

ويعتبر المجتمع الدولي المستوطنات غير شرعية سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أم لا.

المصدر : الفرنسية