حلّ حزب العدالة والتنمية الإسلامي المغربي أولا في الانتخابات الجهوية (انتخابات المحافظات) التي جرت في البلاد يوم أمس بالموازاة مع انتخابات البلديات، وبلغت نسبة المشاركة فيها 53.67%، حسب ما أعلنت عنه وزارة الداخلية المغربية.

وقال بيان لوزارة الداخلية إن حزب العدالة والتنمية حصل على المرتبة الأولى في انتخابات المحافظات (12 محافظة) وحصد 174 مقعدا بنسبة 25.66%، وجاء بعده حزب الأصالة والمعاصرة بـ132 مقعدا بنسبة 19.47%، ثم حزب الاستقلال بـ119 مقعدا بنسبة 17.5%.

وجاء في المرتبة الرابعة حزب التجمع الوطني للأحرار بـ90 مقعدا بنسبة 13.27%، ثم حزب الحركة الشعبية بـ58 مقعدا بنسبة 8.55%.

وفي ما يخص نتائج انتخابات البلديات -التي جرت في اليوم نفسه- فقد تصدرها حزب الأصالة والمعاصرة وحصل على 6655 مقعدا بنسبة 21.12%، وتبعه حزب الاستقلال بـ5106 مقاعد بنسبة 16.22%، ثم العدالة والتنمية بـ5021 مقعدا بنسبة 15.94%.

كما حلّ حزب التجمع الوطني للأحرار بالمركز الرابع بـ4408 مقاعد بنسبة 13.99%، ثم الحركة الشعبية بـ3007 مقاعد بنسبة 9.54%.

نسبة المشاركة في الانتخابات المغربية بلغت 53.67% حسب بيان لوزارة الداخلية (رويترز)

سلطات أوسع
وقد صوت الناخبون المغاربة يوم أمس في آن واحد على مرشحين لانتخابات البلديات ومرشحين للانتخابات الجهوية (المحافظات)، وذلك في إطار تقسيم جغرافي جديد للمحافظات طبقا لما نص عليه الدستور الجديد، الذي صودق عليه في استفتاء بداية يوليو/تموز 2011.

ولهذه الجهات (المحافظات) سلطات أوسع بموجب الدستور الجديد، وستحظى برؤساء يتم انتخابهم بالاقتراع غير المباشر، وتضم كل جهة عشرات أو مئات البلديات.

وتنافس نحو 131 ألف مرشح على أكثر من 31 ألف مقعد مخصص للانتخابات الجماعية في البلديات، في حين ترشح لمجالس الجهات نحو ثمانية آلاف مرشح موزعين على 895 لائحة انتخابية.

وفي هذه الانتخابات شارك ثلاثون حزبا، أبرزها أحزاب التحالف الحكومي الأربعة التي قدّمت نحو 39% من مجموع الترشيحات، وهي حزب العدالة والتنمية وحزب التقدم والاشتراكية والحركة الشعبية والتجمع الوطني للأحرار.

في حين بلغت نسبة مجموع ترشيحات أربعة أحزاب معارضة 42%، يتقدمها حزب الأصالة والمعاصرة وحزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب الاتحاد الدستوري.

ويضاف لهذه الأحزاب المشاركة هيئات سياسية أخرى قامت بتزكية نحو 16 ألف مرشح.

المصدر : الجزيرة + وكالات