شهد مقر الأمم المتحدة مساء اليوم مراسم رفع العلم الفلسطيني إلى جانب أعلام باقي الدول الـ193 الأعضاء في المنظمة الأممية.

وحضر مراسم رفع العلم الفلسطيني في نيويورك الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ورؤساء ومسؤولون من دول عربية وأخرى غربية وأفريقية وآسيوية.

وجرت مراسم رفع العلم الفلسطيني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي انطلقت أول أمس الاثنين.

وقد أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 10 سبتمبر/أيلول 2015 بتصويت أغلبية أعضائها رفع علم فلسطين في المقر الرئيسي للمنظمة في نيويورك، لتكون المرة الأولى التي تقر فيها الجمعية رفع علم دولة مراقبة لا تتمتع بعضوية كاملة في المنظمة.

وصوت لصالح مشروع القرار 119 دولة، فيما اعترضت ثماني دول بينها الولايات المتحدة وإسرائيل، وتحفظت 45 دولة بينها بريطانيا.

وحسب مراسل الجزيرة في نيويورك مراد هاشم سيجري اليوم اجتماع لوزراء خارجية اللجنة الرباعية الدولية بشأن فلسطين، التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، التي سيمثلها في الاجتماع أمينها العام.

ودعي إلى هذا الاجتماع وزراء خارجية مصر والسعودية والأردن والأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي.

ووصفت وزارة الخارجية الفلسطينية رفع العلم الفلسطيني في مقر الأمم المتحدة بأنه "انتصار دبلوماسي يقرب الشعب الفلسطيني أكثر من حلمه الأكبر المتمثل بإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية".

المصدر : الجزيرة + وكالات