شنت طائرات حربية إسرائيلية ثلاث غارات جوية على الجزء الغربي من بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، حيث استهدفت موقعين للمقاومة الفلسطينية ومركزا للشرطة البحرية، بينما استهدفت غارة رابعة نقطة مدنية.

وقال مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح إن الغارات لم تسفر عن وقوع إصابات بحسب المصادر الطبية الفلسطينية، لكنها أحدثت أضرارا في المواقع العسكرية التي كانت خالية من المقاومين.

وتابع أن الطائرات الإسرائيلية لا تزال تحلق في أجواء القطاع، مما يفتح الاحتمالات على شن مزيد من الغارات، في وقت تسود فيه أجواء من التوتر في القطاع.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن الطيران الحربي الإسرائيلي قصف بصاروخين منطقتين خاليتين ملاصقتين لموقعي تدريب عسكري يتبعان لكتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أحدهما في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع، والآخر غربي مدينة غزة.

وبحسب المصادر الإسرائيلية، فإن الغارات جاءت ردا على إطلاق صاروخ على الأقل من قطاع غزة باتجاه النقب، وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن القبة الحديدية أسقطت مساء الثلاثاء صاروخا أطلق من غزة، بينما لم تتبنَّ أي جهة فلسطينية إطلاقه.

كما أعلن مصدر أمني إسرائيلي أن صاروخا أطلق الثلاثاء من قطاع غزة، تم اعتراضه من قبل نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ فوق مدينة أسدود، حيث أطلقت صفارات الإنذار في المدينة.

المصدر : الجزيرة + وكالات