توجّه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الخميس إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد أن أدى صلاة عيد الأضحى بمدينة عدن التي وصل إليها الثلاثاء.

وكان منصور قد أدى صلاة عيد الأضحى المبارك بمقر إقامته بمدينة عدن. ويُعتبر هذا هو الظهور الإعلامي الأول لهادي بعد وصوله إلى العاصمة المؤقتة لليمن قبل يومين.

وتأتي عودة الرئيس هادي بعد أسبوع من عودة نائب الرئيس رئيس الوزراء خالد بحاح وعدد من أعضاء حكومته، لمتابعة الملفات الأمنية والعسكرية والسياسية وكذلك الاقتصادية في العاصمة المؤقتة عدن.

ومن المتوقع أن يدافع هادي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عن موقفه بشأن الوضع في اليمن والمفاوضات المقترحة للتوصل لوقف للحرب والذي يتلخص في رفض أي مفاوضات مع الحوثيين قبل تنفيذهم قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216 الذي ينص على انسحاب الحوثيين من الأراضي التي سيطروا عليها منذ سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر : الجزيرة + وكالات