أعدت الجزيرة نت تغطية خاصة عن نتائج انتخابات البلديات والجهات (المحافظات) التي نظمها المغرب في الرابع من سبتمبر/أيلول الجاري.

وتستعرض التغطية -التي تحمل عنوان "انتخابات المغرب.. ماذا قالت الصناديق؟"- الخارطة السياسية التي أفرزتها هذه الانتخابات، عبر عرض عدد الأصوات والمقاعد التي حصلت عليها الأحزاب الثمانية الأولى في هذه الانتخابات.

وتبين التغطية أيضا أهم المدن الكبرى التي حقق فيها حزب العدالة والتنمية الإسلامي -الذي يقود التحالف الحكومي- نتائج غير مسبوقة، حيث حصل على الأغلبية المطلقة في مدن كثيرة، مما مكنه من الظفر برئاسة بلدياتها دون الحاجة إلى تحالفات مع أحزاب أخرى.

وضاعف الحزب مقاعده في البلديات إلى أكثر من ثلاثة أضعاف مقارنة مع آخر انتخابات بلدية أجريت قبل ست سنوات، كما أضاف إلى رصيده الانتخابي نحو نصف مليون صوت مقارنة مع عدد الأصوات التي حصل عليها في الانتخابات التشريعية عام 2011.

ودخل المغرب بهذه الانتخابات مرحلة جديدة من تاريخه السياسي، اصطلح على تسميتها محليا "بالجهوية الموسعة"، حيث تنحو السلطات منحى يخول البلديات والمحافظات سلطات وصلاحيات أوسع في التنمية المحلية.

ودعي للمشاركة في هذه الانتخابات أكثر من 15.4 مليون ناخب، صوت منهم  53.67% وحضرها 3899 مراقبا محليا و125 مراقبا دوليا.

المصدر : الجزيرة