قالت مصادر في الجيش العراقي إن سبعة جنود عراقيين قتلوا، اليوم الجمعة، كما أصيب 11 آخرون بينهم ضابط، في تفجيرات بعبوات ناسفة على رتل للجيش العراقي في منطقة الكريشان جنوب شرقي الرمادي.

وأضافت المصادر أن عشرات الآليات العسكرية خرجت من قاعدة الحبانية الجوية متجهة إلى بلدتي الحميرة وتل مشيهيدة جنوب شرقي الرمادي.

وتشهد هذه المناطق منذ منتصف الليلة الماضية معارك بين تنظيم الدولة الإسلامية والجيش العراقي والشرطة الاتحادية وقوات الطوارئ.

من جهة أخرى، أعلن قائد شرطة محافظة واسط (180 كلم جنوب شرقي بغداد) اللواء قاسم راشد أن قوات الشرطة اعتقلت أربعين شخصا بينهم مطلوبون بتهمة "الإرهاب" خلال عملية أمنية نفذتها في شمالي المحافظة.

وأضاف اللواء راشد، في مؤتمر صحفي صباح اليوم، أن العملية نفذت في قضاء الصويرة شمالي مدينة الكوت مركز محافظة واسط.

وفي بغداد، ذكرت مصادر أمنية أن مدنيا قتل اليوم الجمعة وأن ستة آخرين أصيبوا، وعثر على جثتين في حادثين منفصلين.

من جهة أخرى، كشف مسؤول عسكري بمحافظة نينوى اليوم عن وصول تسعين جنديا أميركيا إلى قضاء مخمور جنوب غرب الموصل للمشاركة في الإشراف على عمليات استعادة الموصل (400 كلم شمال بغداد) من تنظيم الدولة الإسلامية.

وعلى صعيد آخر، أعلن مصدر في شرطة نينوى أن دائرة الطب العدلي تسلمت 21 جثة لعناصر من تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا في قصف للتحالف الدولي على مناطق قضاء تلكيف وبلدة تللسقف وناحية بعشيقة والفاضلية وقرية السادة بعويزة شمال الموصل.

المصدر : الجزيرة,وكالة الأنباء الألمانية