عزلت وزارة الداخلية التونسية 110 عناصر من الأمن الداخلي، منهم مرتبطون بأشخاص على علاقة بتنظيمات إرهابية، ومنهم من تجاوز السلطة، ومنهم من تورط في عمليات تهريب.

وقال المكلف بالإعلام في وزارة الداخلية وليد الوقيني إن قرار عزل العناصر جاء إثر عمليات تفقد داخلي.

وتواجه وزارة الداخلية انتقادات من قبل منظمات وطنية ودولية من أجل إحداث إصلاحات داخلية منذ ثورة يناير/كانون الثاني 2011.

وكانت مجموعة الأزمات الدولية نشرت تقريرا في 23 يوليو/تموز الماضي دعت فيه السلطات التونسية إلى وضع مخطط وإستراتيجية لإصلاح المنظومة الأمنية لمقاومة ظاهرة الإرهاب التي تواجه البلاد منذ 2012.

المصدر : وكالة الأناضول