شنت طائرات التحالف العربي غارات عدة السبت على مواقع للحوثيين في صعدة (شمالي اليمن) التي تعد المعقل الرئيسي للجماعة. كما استهدف التحالف بطائراته أماكن للحوثيين وأنصارهم في مناطق بين محافظتي البيضاء (وسط البلاد) وشبوة (جنوب البلاد). وقبل ذلك أغار التحالف على مواقع عسكرية للحوثيين وحلفائهم في العاصمة صنعاء.

وأفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن طائرات التحالف شنت سلسلة غارات على مواقع للحوثيين في صعدة، بينها مخزن أسلحة.

كما أغارت على مواقع لمليشيا الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في مناطق بين محافظتي البيضاء وشبوة.

وأسفرت غارات التحالف في شبوة عن مقتل 11 من الحوثيين في حين جُرح آخرون، كما أدت الغارات -حسب شهود- إلى تدمير عدد من آليات الحوثيين العسكرية.

وكانت طائرات التحالف أغارت في وقت مبكّر السبت على مواقع عسكرية يسيطر عليها الحوثيون وقواتُ الرئيس المخلوع في صنعاء.

وقال شهود عيان إن طيران التحالف شن غارات استهدفت كلية الطيران والدفاع الجوي غربي صنعاء. كما شن خمس غارات استهدفت "لواء الصواريخ" في منطقة فج عطان جنوبي صنعاء، ومعسكر "التموين العسكري" غربي صنعاء.

وأفادت مصادر محلية يمنية بمقتل خمسة مسلحين حوثيين شمالي مدينة تعز جنوب البلاد في كمين نصبته المقاومة الشعبية في شارع الستين، في حين أصيب اثنان من المقاومة.

يذكر أن محافظة تعز تشهد مواجهات عنيفة منذ أكثر من خمسة أشهر بين مليشيات الحوثيين وعناصر المقاومة الشعبية الذين استطاعوا استعادة السيطرة على العديد من مناطق المحافظة.

وفي محافظة مأرب (شرق صنعاء)، حيث يركز التحالف عملياته مؤخرا، قالت مصادر عسكرية موالية للحكومة إن الضربات الجوية التي استهدفت قافلتين للحوثيين قتلت 23 مسلحا على الأقل.

وكان التحالف دفع مزيدا من التعزيزات العسكرية إلى محافظة مأرب استعدادا لعملية واسعة مرتقبة لطرد الحوثيين وحلفائهم من المحافظة, ثم من محافظة الجوف المتاخمة لمأرب, وصولا إلى صنعاء العاصمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات