قتل أربعة مدنيين عراقيين في غارة جوية شنتها طائرات مجهولة على مدينة الفلوجة شرقي محافظة الأنبار (غرب بغداد)، بينما أفادت مصادر أمنية عراقية بمقتل جندي وإصابة ستة آخرين جراء قصف تنظيم الدولة الإسلامية مواقع عسكرية تابعة للجيش العراقي في معسكر طارق (شرق الفلوجة).

وقالت مصادر طبية عراقية إن أربعة مدنيين -بينهم طفل- قتلوا وأصيب ثمانية آخرون -بينهم أطفال ونساء- في غارة شنتها طائرات لم تعرف هويتها على موقع تابع لتنظيم الدولة قرب سدة الفلوجة، وفي قصف استهدف منازل المدنيين في حي جُبيل (جنوب غربي المدينة)، أدى إلى تدمير ثلاثة منازل بالكامل وإلحاق أضرار بمنازل أخرى.

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن مصادر أمنية عراقية اليوم الأحد بمقتل 37 مسلحا من تنظيم الدولة، و16 من قوات البشمركة في هجمات متفرقة بالعراق.

مواجهات ببيجي بين تنظيم الدولة والقوات العراقية (الجزيرة)

وقصفت مدفعية قوات البشمركة مواقع عدة لتنظيم الدولة في قرى الحميرة المحاذية لكركوك، مما أدى إلى مقتل 21 مسلحا من التنظيم، كما نفذت قوات الجيش العراقي هجمات على مواقع للتنظيم في مناطق حصيبة الشرقية وجزيرة الخالدية شمال وشرق الرمادي (غرب بغداد)، مما أسفر عن مقتل 16 مسلحا من التنظيم.

في المقابل، قصف مقاتلو تنظيم الدولة بصاروخين ثكنات عسكرية لقوات البشمركة في قرية حسن شامي شمال أربيل، مما أسفر عن مقتل 13 من قوات البشمركة وإصابة ثلاثة آخرين.

وكانت وكالة الأناضول نقلت عن مصادر بالجيش في بيجي بمحافظة صلاح الدين أن تنظيم الدولة واصل أثناء تقدمه داخل أحياء المدينة، وأنه اقتحم منطقة الحريجية والبوجواري والمهندسين، وأجزاء أوسع من المصفاة (وسط وشمالي بيجي)، بينما شن سلاح الجو العراقي غارات على مواقع التنظيم الجديدة داخل المدينة.

المصدر : الجزيرة + وكالات