تظاهر عشرات الفلسطينيين في مخيم اليرموك جنوبي العاصمة دمشق، تنديدا بقرار مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة القاضي بشطب مخيم اليرموك من قائمته للمناطق المحاصرة في سوريا.

وأكد الأهالي أن مخيم اليرموك لا يزال منطقة محاصرة ومنكوبة، وخالية من أدنى مستلزمات الحياة الطبية والإغاثية والخدمية من كهرباء ومياه صالحة للشرب وغيرها.

وسيؤدي القرار إلى خفض عدد المدنيين المحاصرين في سوريا المسجلين في قوائم الأمم المتحدة من 440 ألفا إلى 420 ألفا، مما يعني استثناء نحو 18 ألفا ما زالوا يقطنون مخيم اليرموك من المساعدات الإغاثية.

يشار إلى أن أكثر من 178 مدنيا في مخيم اليرموك فارقوا الحياة جراء نقص الغذاء والدواء نتيجة للحصار المفروض عليه منذ أكثر من عامين.

المصدر : الجزيرة