استشهد أربعة فلسطينيين وأصيب ثلاثون آخرون بجروح متفاوتة إثر انفجار وقع بمدينة رفح، جنوبي قطاع غزة اليوم الخميس بحسب مصادر طبية، وشهود عيان.

وقال مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح إن الحادث ناجم عن انفجار صاروخ من مخلفات الاحتلال الإسرائيلي داخل منزل في مخيم الشابورة وسط مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وبيّن أن من استشهدوا هم من عائلة واحدة وبينهم رجل في الأربعينيات من العمر ونجله (18 سنة)، مشيرا إلى أن جراح سبعة من المصابين على الأقل في حال الخطر والخطر الشديد، بينما وصفت جراح الآخرين بالمتوسطة والطفيفة.

وذكر المراسل أن الانفجار تم أثناء إزالة ركام المنزل الذي دمرته طائرات الاحتلال خلال عدوانها الأخير على قطاع غزة، مشيرا إلى أن القائمين بهذه العملية لم يتنبهوا لوجود أحد الصواريخ التي ألقاها جيش الاحتلال خلال العدوان الأخير.

وأفاد المراسل بأن الآونة الأخيرة في القطاع تشهد عملية إزالة ركام البيوت المهدمة وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية، مع عملية انتشال مخلفات الصواريخ وقذائف المدفعية الصغيرة نسبيا التي سقطت ولم تنفجر.

من جهته قال مراسل الجزيرة نت في غزة أحمد عبد العال إن الانفجار أدى إلى تدمير منزل عائلة أبو نقيرة وتضرر ثمانية منازل بأضرار بالغة، مشيرا إلى أن سيارات الإسعاف والدفاع المدني هرعت إلى المكان لنقل المصابين والشهداء.

المصدر : الجزيرة