أعلنت السلطات التونسية اليوم عن الشروع في إجراءات إعادة فتح أجواء البلاد أمام شركات الطيران الليبية بعد حظر استمر قرابة عام.

وقال وزير النقل محمود بن رمضان في تصريحات نقلتها الإذاعة الرسمية "نحن بصدد التنسيق مع الأطراف الليبية من أجل فتح المجال لشركات الطيران الليبية لتأمين رحلات إلى تونس في مرحلة أولى".

وتوقفت الرحلات الجوية باتجاه مطارات ليبيا -الشريك التجاري المهم لتونس- منذ أغسطس/آب من العام الماضي، بسبب الوضع الأمني غير المستقر في ليبيا وتصاعد أعمال العنف المسلحة على أراضيها. 

واستأنفت شركة طيران "الخطوط التونسية" رحلاتها جزئيا في 17 مارس/آذار الماضي نحو مطاري معيتيقة ومصراتة (غرب ليبيا)، لكن سرعان ما تم تعليقها مجددا بعد أيام بقرار من وزارة النقل.

وقالت الوزارة آنذاك إنها شكلت بعثة فنية لمعاينة مدى جاهزية المطارات الليبية لاستئناف الرحلات الجوية وفقا لمعايير الأمن والسلامة الدولية.

وقال بن رمضان "نأمل لاحقا بعد التأكد من سلامة المطارات الليبية استئناف شركات الطيران التونسية رحلاتها لكافة المطارات في كامل الأراضي الليبية في أقرب وقت ممكن خلال أسبوع أو أسبوعين".

المصدر : الألمانية