المقاومة تقترب من إخلاء الجنوب من الحوثيين
آخر تحديث: 2015/8/5 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/8/5 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/20 هـ

المقاومة تقترب من إخلاء الجنوب من الحوثيين

عناصر من الجيش والمقاومة أثناء تقدمهم في محافظة لحج شمالي عدن (الأوروبية)
عناصر من الجيش والمقاومة أثناء تقدمهم في محافظة لحج شمالي عدن (الأوروبية)

أعلنت المقاومة اليمنية اليوم الأربعاء أنها تقترب من السيطرة على محافظة أبين جنوبي اليمن بعدما سيطرت على محافظات لحج والضالع وعدن، في حين تمكنت في تعز شمال غرب عدن من تحرير أسرى كانوا لدى الحوثيين وحلفائهم.

وقال متحدث باسم القوات الموالية للرئيس هادي إن المقاومة ووحدات الجيش الوطني تقترب من السيطرة على مدينة زنجبار عاصمة أبين. وكانت المقاومة أعلنت قبل أيام سيطرتها على مدينة لودر بأبين، في حين تدور معارك وُصفت بالضارية بينها وبين مليشيا الحوثي المدعومة بقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وقد جددت المقاومة الشعبية في مديرية لودر بأبين ولاءها للشرعية وللرئيس عبد ربه منصور هادي، وقالت في بيان إنها لن تتوانى عن استعادة وتطهير كافة المناطق من الحوثيين وقوات صالح.

في الأثناء تقوم القوات الموالية للرئيس هادي بتطهير ما تبقى من جيوب للحوثيين بمحافظة لحج شمالي عدن بعدما طردت الحوثيين من قاعدة العند (60 كلم شمال عدن)، وكذلك من مدينة الحوطة عاصمة المحافظة.

وقال مراسل الجزيرة ياسر حسن إن مجموعات من الحوثيين كانت قد فرت من الحوطة لجأت إلى بساتين في منطقة وادي الحسيني شمالي المدينة، وأضاف أن اشتباكات تدور بينها وبين المقاومة.

وتابع أن المقاومة ووحدات من الجيش باتت تسيطر تماما على الطريق بين مثلث العند ولحج، مشيرا إلى أن المقاومة باتت تسيطر على جل إقليم عدن الذي يضم أربع محافظات هي عدن والضالع وأبين ولحج.

من جهتها، ذكرت مصادر محلية أن فريقا متخصصا يقوم بنزع عشرات الألغام التي زرعتها مليشيا الحوثي في مناطق متفرقة بلحج، والتي تسبب بعضها في مقتل مدنيين.

وقالت مصادر عسكرية وطبية إن 39 من الحوثيين وحلفائهم و17 من المقاومة قتلوا في معارك الحوطة بلحج خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. يذكر أن القوات الموالية لهادي طردت الحوثيين من آخر معاقلهم شمالي عدن ضمن عملية "السهم الذهبي" بدعم من طيران تحالف عملية إعادة الأمل، قبل أن تتقدم بسرعة نحو لحج.

ميدانيا أيضا، قال مراسل الجزيرة إن 12 من مسلحي الحوثي وصالح قتلوا وأسر ثلاثة في محافظة البيضاء وسط اليمن. وأغارت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية على مواقع للحوثيين في البيضاء، وكذلك في حرض وجبل النار بمحافظة حجة شمالي صنعاء.

مراسل الجزيرة قال إن اشتباكات ضارية تدور في جبهات القتال بتعز (الجزيرة)

معارك تعز
من جهة أخرى، قالت مصادر محلية إن مجاميع من المقاومة الشعبية اقتحمت مبنى الأمن السياسي في مدينة تعز وأفرجت عن عدد من أسرى المقاومة الذين كانت تحتجزهم مليشيا الحوثي وقوات صالح.

وقال مراسل الجزيرة حمدي البكاري إن قتالا ضاريا نشب في جبهات كلابة وحوض الأشرف وشارع الأربعين، وأوضح أن جانبا من الاشتباكات يدور حول مقر المخابرات في منطقة صينة، مشيرا إلى مقتل وجرح العشرات من مسلحي الحوثي.

وأضاف أن كل المؤشرات تدل على تراجع الحوثيين وحلفائهم خارج المدينة، في حين لا يزال هؤلاء يستمدون قوتهم من وجود ثلاثة لواءات بالمدينة وأطرافها.

وقال البكاري إنه بات هناك خط إمداد مفتوح بين تعز وعدن، ورجح أن تشهد تعز في الأيام القادمة حسما عسكريا بعد الانتصارات التي حققتها المقاومة في عدن ولحج.

في الأثناء، نقلت وكالة الأناضول عن سكان أن خمسة مدنيين قتلوا اليوم في غارة للتحالف استهدف منزلهم على وجه الخطأ في حي حوض الأشرف شرقي مدينة تعز.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات