سيطرت المقاومة الشعبية اليمنية اليوم على الحوطة عاصمة محافظة لحج شمال عدن والمناطق المحيطة بها، وذلك بعد السيطرة الكاملة على قاعدة العند الجوية، في وقت تزحف فيه قوات المقاومة نحو زنجبار، مركز محافظة أبين شرق عدن.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مدعومة بطائرات التحالف الذي تقوده السعودية وقوات الجيش تمشط أطراف قاعدة العند الإستراتيجية بعد السيطرة الكاملة عليها، كما أحكمت المقاومة سيطرتها على الطريق الرابط بين مثلث العند والقاعدة الجوية.

وكانت المقاومة دفعت بمزيد من التعزيزات باتجاه محافظة لحج بهدف استكمال السيطرة عليها، وإخراج قوات الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح منها، كما تعمل القوات المعززة على تأمين أهم مداخل مدينة عدن الحيوية.

من جهتها نقلت وكالة الأناضول عن مصادر في المقاومة الشعبية أن مسلحيها تمكنوا من تحرير محافظة لحج جنوبي البلاد بالكامل، وأن محافظة لحج باتت بالكامل تحت سيطرة المقاومة الشعبية والقوات الموالية للرئيس هادي.

وأضافت المصادر أن أكثر من ألفين من مسلحي المقاومة والجيش الوطني شاركوا في عملية تحرير المحافظة، وأن المعارك أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من المقاومة الشعبية والجيش الوطني في عملية التحرير، دون ذكر أرقام محددة.

video

الزحف لأبين
كما أعلنت المقاومة الشعبية في عدن سيطرتها على مزارع جعْوَلة، بعد معارك عنيفة مع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي صالح، وأكدت المقاومة أنها كبدت الحوثيين خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد العسكري، مما اضطرهم إلى الانسحاب نحو المدينة الخضراء.

وتفرض المقاومة الشعبية حصارا على المدينة الخضراء الواقعة على أطراف محافظة لحج، تمهيدا لدخولها.

وتتقدم المقاومة الشعبية مدعومة بطائرات التحالف نحو مدينة زنجبار مركز محافظة أبين شرق عدن، بينما استهدف طيران التحالف تجمعات الحوثيين وقوات المخلوع في لواء المجد بمُكَيْرَاس في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وفي الضالع جنوبي اليمن، قالت وكالة الأناضول -نقلا عن مصادر المقاومة وشهود عيان- إن "المقاومة شنت هجوما مفاجئا على عدد من المواقع العسكرية التابعة للحوثيين في منطقة سناح شمال المدينة مستخدمة الأسلحة المتوسطة"، مما أدى إلى نشوب مواجهات عنيفة بين الطرفين.

المصدر : الجزيرة + وكالات