قال الجيش الإسرائيلي إنه شن غارة جوية على منشأة تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) صباح اليوم في قطاع غزة، وبرر الغارة بأنها تأتي ردا على إطلاق صاروخ من القطاع الذي تسيطر عليه حماس واستهدف إسرائيل.

وأضاف الجيش في بيان أن الهجوم الصاروخي على جنوب إسرائيل خلال ليلة أمس لم يتسبب في وقوع إصابات.

ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات أو خسائر في الأرواح في قطاع غزة بعد أن قال الجيش الإسرائيلي إن طائرات حربية قصفت معملا للأسلحة تابعا لحماس في غزة.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ الذي سقط في منطقة خالية متاخمة للحدود مع غزة لكن إسرائيل تحمل حماس المسؤولية عن أي هجمات من القطاع. 

وقال الجيش الإسرائيلي إن الصاروخ الذي أطلق أمس من غزة يعد ثامن عملية لإطلاق صاروخ منذ مطلع العام الجاري.

وتعود آخر عملية إطلاق صاروخ من غزة على إسرائيل إلى الثامن من الشهر الجاري تبنتها جماعة فلسطينية تطلق على نفسها اسم "أحفاد الصحابة". وردت إسرائيل على هذه العملية بغارة استهدفت موقعا لكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس.

وشنت إسرائيل الصيف الماضي حربا دامية على غزة استمرت 51 يوما وخلفت أكثر من ألفين ومئتي شهيد معظمهم مدنيون إلى جانب مقتل 73 في الجانب الإسرائيلي معظمهم من الجنود.

المصدر : وكالات