قصفت بوارج التحالف لأول مرة اليوم الثلاثاء الحوثيين وحلفاءهم في باب المندب جنوب غربي اليمن، بينما شنت عليهم غارات مكثفة في تعز ومحافظات أخرى، مما أسفر عن سقوط قتلى في صفوفهم.

واستهدفت البوارج التابعة للتحالف بقيادة السعودية تجمعات للحوثيين في مثلث العُرضي بباب المندب غرب تعز. وكانت بوارج التحالف -وبعضها مصري وفق تقارير متداولة- تجوب سواحل اليمن منذ أشهر، دون أن تشارك فعليا في عمليات القصف.

وفي مدينة تعز نفسها، قُتل اليوم نحو عشرين من مليشيا الحوثي وقوات المخلوع علي عبد الله صالح، وأصيب عشرات في غارات شنتها طائرات التحالف على مواقع لقوات الحوثيين في المدينة.

وتأتي هذه الغارات، بينما تشهد المدينة تصاعدا للقصف بالأسلحة الثقيلة من قبل القوات المتمردة على الرئيس عبد ربه منصور هادي، وهو ما أسفر عن مقتل عشرات المدنيين خلال الأيام القليلة الماضية، ودفع ذلك الحكومة اليمنية إلى إعلان المدينة منكوبة.

وفي الوقت نفسه، تواصلت الاشتباكات في عدة جبهات بالمدينة، وقالت مصادر للجزيرة إن اثنين من مسلحي المقاومة الشعبية وثلاثة من مليشيا الحوثي قتلوا خلال مواجهات في جبهة "الزنقل" بمنطقة الحصب.

وكان 14 مدنيا جلهم إناث من عائلة واحدة قتلوا في قصف بصواريخ كاتيوشا ومدافع هاون شنته مليشيا الحوثي على أحياء سكنية بتعز، وشمل القصف جامع جمال الدين والمنازل المجاورة له في حي المدينة القديمة.

وندد ناشطون -خلال وقفة نظموها اليوم في تعز أمام منزل درهم القدسي الذي فقد 14 من أفراد أسرته معظمهم إناث- بما سموه صمت المجتمع الدولي على مجازر الحوثيين في المدينة.

مواطنون بتعز يبحثون عن ضحايا محتملين تحت أنقاض مبان دمرها قصف من قبل قوات الحوثي والمخلوع (الأوروبية)

غارات واشتباكات
ميدانيا أيضا، شنت طائرات التحالف اليوم 13 غارة على مواقع للحوثيين وقوات صالح في مدينة المخا -التي تضم ميناء- غرب تعز. 

كما أغارت على معسكر الدفاع الجوي ومبنى قيادة المنطقة الخامسة في محيط مدينة الحديدة غربي اليمن. وجاءت هذه الغارات بينما سقط قتلى وجرحى في اشتباكات بمديرية "بيت الفقيه" في محافظة الحديدة بين مسلحين قبليين ومليشيا الحوثي مدعومة بمقاتلين من المنطقة.

وفي الوقت نفسه تقريبا، استهدفت غارات للتحالف مطارا وصهريج نفط في منطقة "قحزه" قرب مدينة صعدة، معقل الحوثيين الرئيس، شمال العاصمة صنعاء. كما قصف طيران التحالف اليوم معسكر قوات الأمن الخاصة في مدينة البيضاء، وبلدة مكيراس بمحافظة البيضا وسط اليمن.

ووسط البلاد أيضا، قالت مصادر إن 15 من مسلحي الحوثي قتلوا اليوم خلال مواجهات مع المقاومة الشعبية في منطقة "نقيل جبل بعدان" بمحافظة إب، وجرت مواجهات أخرى في محيط مدينة العدين التي استعادتها المقاومة مؤخرا.

وأضافت المصادر أن محاولة قوات الحوثي والمخلوع في السيطرة على قرى بمحافظة إب باءت بالفشل.

المصدر : الجزيرة + وكالات