أفاد مصدر أمني بوزارة الداخلية المصرية بمقتل ثلاثة من الشرطة وإصابة أكثر من عشرين آخرين بعضهم في حالة حرجة بانفجار عبوة ناسفة في حافلة كانت تقلهم في محافظة البحيرة شمالي مصر.

ولم تتضح بعد تفاصيل الحادث ولا الجهة التي تقف وراءه، لكن وزارة الداخلية قالت في وقت سابق في بيان بصفحتها على "فيسبوك" إن قنبلة زرعت على جانب الطريق انفجرت في الحافلة التي كانت في طريقها إلى مركز شرطة مدينة رشيد.

ونقلت رويترز عن مصدر أن أحد المصابين توفي في مستشفى الشرطة بمدينة الإسكندرية الساحلية القريبة التي نقل إليها المصابون. وأضاف أن سبعة إصاباتهم طفيفة تلقوا علاجا سريعا في البحيرة.

وتتعرض مواقع عسكرية وأمنية وعناصر أمن لهجمات مكثفة خلال الأشهر الأخيرة في عدة محافظات مصرية، ولا سيما في شبه جزيرة سيناء شرق البلاد، مما أسفر عن مقتل العشرات.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بعناصر "إرهابية وتكفيرية وإجرامية" في عدد من المحافظات، خاصة سيناء، تتهمها السلطات بالوقوف وراء استهداف عناصر الجيش والشرطة.

المصدر : الجزيرة + وكالات