أعلن المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) عن بدء العام الدراسي في موعده، في مناطق عمل الوكالة الخمس، في الضفة الغربية وقطاع غزة والأردن وسوريا ولبنان.

وقال بيير كرينبول، في بيان أصدرته الوكالة وتسلمت الجزيرة نت نسخة منه، إن الطلبة سيعودون لمدارسهم وفقا للخطة الدراسية المقررة، ولن يتم تأجيل العام الدراسي.

وكانت أونروا قد حذرت، في وقت سابق، من أنها قد لا تكون قادرة على ضمان عودة نصف مليون طالب فلسطيني إلى المدارس لنقص الأموال، ووجود عجز بقيمة 101 مليون دولار في ميزانيتها.

وقال كرينبول في بيانه إنه اتخذ قرار بدء العام الدراسي 2015/2016 بموعده، لأن التعليم يمثل "هوية وكرامة اللاجئين الفلسطينيين ولأجل خمسمئة ألف طالب وطالبة يعتمد مستقبلهم بالكامل على التعليم وعلى تطوير مهاراتهم من خلال مدارس الوكالة البالغ عددها سبعمئة مدرسة".

ولفت المفوض إلى أن السعودية والكويت والإمارات ساهمت في تغطية أكثر من نصف العجز المالي لميزانية الوكالة عام 2015، كما ساهمت الولايات المتحدة وسويسرا والمملكة المتحدة والنرويج والسويد وجمهورية سلوفاكيا في التصدي لمشكلة النقص في التمويل.

وذكر أيضا أن المبلغ الإجمالي لمساهمات هذه الدول بلغ حتى اللحظة 78.9 مليون دولار أميركي، في حين يبلغ العجز الإجمالي 101 مليون.

وتأسست أونروا بقرار من الجمعية العامة عام 1949 لتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين لاجئ فلسطيني مسجلين لديها ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية، ويتم تمويل عمليات المنظمة بشكل شبه كامل من تبرعات المانحين.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة