قالت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) إن مدير العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن أوبراين الذي يزور سوريا إن منظمته "على استعداد للتعاون مع الحكومة السورية" بخصوص الاحتياجات من المساعدات الإنسانية.

وذكرت الوكالة أن زيارة أوبراين الذي التقى اليوم وزير الخارجية وليد المعلم "تهدف إلى تكوين تصور واقعي لاحتياجات الحكومة السورية والوضع على الأرض وجهودها للاستجابة لاحتياجات الشعب السوري وتقديم المساعدات الإنسانية له".

وأكد أوبراين -الذي يزور سوريا للمرة الأولى منذ توليه منصبه خلفا لفاليري آموس- أن هدف الزيارة "ليس التسييس" موضحا أن منظمته "على استعداد للتعاون مع الحكومة السورية" وفق المصدر.

إيصال المساعدات
وكان مكتب أوبراين -الذي خلف آموس في مايو/أيار الماضي- أعلن الجمعة أن المبعوث الأممي سيزور سوريا "في إطار السعي لتحسين القدرة على إيصال المساعدات إلى هذا البلد".

وانتقد المعلم خلال اللقاء، وفق الوكالة "بعض الولاءات للعاملين في المجال الإنساني" مشيرا إلى أنها "أثرت على التعاون بين الحكومة السورية والأمم المتحدة في المرحلة السابقة".

والشهر الماضي، بلغ عدد اللاجئين في لبنان والأردن وتركيا وبعض دول المغرب العربي، أربعة ملايين. وفي نهاية عام 2014 أحصت الأمم المتحدة 7.6 ملايين سوري نازح داخل البلاد.

وتشير الإحصائيات أيضا إلى أن هناك 12.2 مليون شخص في سوريا بحاجة إلى مساعدة، بينهم أكثر من 5.6 ملايين طفل.

المصدر : الفرنسية