ينشر موقع الجزيرة نت تغطية إخبارية خاصة عن مذبحة ميدان رابعة العدوية بحلول ذكراها الثانية، ويعيد إلى الأذهان أجواء يوم 14 أغسطس/آب 2013 عندما حشدت قوى الأمن كل إمكانياتها ولجأت إلى مختلف الأساليب لفض اعتصام سلمي ما أدى لسقوط آلاف القتلى والجرحى.

في هذه التغطية تحت عنوان "رابعة العدوية.. المذبحة مستمرة" تعود الجزيرة نت فتسرد القصة التي لا تزال حية بالأذهان، إذ تابع الملايين فصولها على الهواء مباشرة. وتتساءل عن هوية الجهات والأطراف التي تقف وراء المذبحة وردود الأفعال عليها عربيا ودوليا وذلك على المستويين الحقوقي والرسمي.

كما تضع الجزيرة نت تلك المذبحة في سياق الأجواء المشحونة التي سادت بعد الانقلاب العسكري يوم 3 يوليو/تموز 2013 على محمد مرسي، وهو أول رئيس منتخب ديمقراطيا في البلاد، وتعرف بمجازر أخرى ارتكبها النظام المصري لإخماد المظاهرات والاعتصامات التي تطالب بعودة الشرعية.

وتتضمن التغطية مقالة لخبير قانوني يقرأ ما جرى على ضوء مستجدات القانون الدولي الإنساني، والتغيرات التي طرأت على مفاهيم السيادة الوطنية وحق التدخل الخارجي تحت مبررات إنسانية.

وتستعيد الجزيرة نت في هذه التغطية الخاصة من أرشيف الموقع مواد مختلفة (مقالات وتحليلات وتقارير وحوارات وبرامج حوارية) من أجل فهم أعمق لما حدث.

المصدر : الجزيرة