قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير اليوم الخميس إن السعودية ستتصدى لأي تدخل إيراني "سلبي" في المنطقة، مؤكدا أن قيام إيران "بأعمال شغب" لن يكون على حساب السعودية.

وقال الجبير أثناء مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني ناصر جودة في عمان "نحن مصرون على أن لا يكون لإيران تدخل سلبي في المنطقة أو في أي من الدول العربية الشقيقة".

وأضاف "إن أراد الإيرانيون أن يقوموا بأعمال شغب في المنطقة فلن يكون ذلك على حساب المملكة العربية السعودية".

وقال الجبير الذي وصل إلى عمان الخميس في زيارة قصيرة، إن "السعودية تعمل للتصدي لأعمال إيران المشاغبة في المنطقة، وخير دليل على ذلك تدخل المملكة لدعم الشرعية في اليمن".

نجاحات كبيرة
وأشار الوزير السعودي إلى أن "العمل الذي تقوم به السعودية من أجل التصدي للنفوذ الإيراني حقق نجاحات كبيرة في دول عدة"، مؤكدا أنه "إن كان هناك أي عمليات عدوانية فهي أتت من إيران وليس من السعودية".

ويشن تحالف عربي -يشارك فيه الأردن ودول الخليج ودول عربية أخرى بقيادة السعودية- منذ 26 مارس/آذار الماضي، حملة غارات جوية ضد الحوثيين وحلفائهم في اليمن لمنعهم من استكمال سيطرتهم على هذا البلد المجاور للسعودية.

وغادر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي صنعاء إلى عدن (جنوب) في فبراير/شباط الماضي وحولها إلى عاصمة مؤقتة للبلاد، إلا أنه سرعان ما اضطر لمغادرتها مع اقتراب الحوثيين منها وانتقل إلى الرياض، ثم لحق به عدد كبير من المسؤولين الموالين له وشكلوا معا حكومة هناك.

المصدر : الفرنسية