شنت طائرات النظام غارات جديدة على مدينة الزبداني غرب دمشق، بينما تمكنت المعارضة من صد هجوم بري. كما شهدت حلب معارك قالت المعارضة إنها تقدمت فيها وحققت خسائر بصفوف النظام، في وقت تتصاعد وتيرة القتال بمحيط تدمر بريف حمص بين تنظيم الدولة الإسلامية وقوات النظام.

وقالت مراسلة الجزيرة إن طائرات النظام شنت غارات على مواقع بمدينة الزبداني بريف دمشق الغربي، تزامنا مع محاولة من قوات النظام ومقاتلي حزب الله اللبناني للتقدم في محور قلعة الزهراء، حيث تمكنت قوات المعارضة من صد هذه المحاولة، وفق مصادرها.

وبث ناشطون صورا تُظهر جانبا من الدمار الناجم عن القصف الجوي والمدفعي الذي تعرضت له الزبداني خلال الأيام الأخيرة.

وفي ريف دمشق الشرقي، اندلعت اشتباكات بين مقاتلي المعارضة وجيش النظام في محيط بلدة بالا بالغوطة الشرقية، تزامنا مع عدة غارات استهدفت المنطقة.

video

حلب وإدلب
وفي شمال سوريا، قال مراسل الجزيرة في حلب إن قوات المعارضة السورية المسلحة دمرت مبنى كانت تتحصن فيه قوات النظام في حي الإذاعة وسط المدينة، وذلك بتلغيمه وتفجيره، دون معرفة الخسائر التي لحقت بقوات النظام.

كما ذكرت مصادر بالمعارضة أن سبعة من جنود النظام قتلوا جراء اشتباكات في قرية العدنانية، بالقرب من معمل الدفاع جنوبي حلب.

وفي إدلب، قالت شبكة شام إن أربعة أشخاص قتلوا و25 أصيبوا في غارة للطيران الحربي على سوق المحروقات ببلدة معارة النعسان، وفقا لوكالة مسار برس.

تنظيم الدولة
من جهة ثانية، تحدثت شبكة شام عن اشتباكات عنيفة بمحيط مدينة تدمر بين تنظيم الدولة وقوات النظام، حيث شنت طائرات النظام أكثر من عشرين غارة على المدينة مع قصف مدفعي عنيف.

وأكدت وكالة أعماق التابعة للتنظيم مقتل عشرة من قوات النظام السوري، وتدمير ثلاث دبابات، في اشتباكات بمنطقة الدوة غربي تدمر بريف حمص الشرقي.

وكانت وكالة الأنباء الرسمية التابعة للنظام قد ذكرت أن قوات النظام تمكنت من السيطرة على مناطق نزل هيال ومزرعة القادري وثنية الرجمة بمحيط تدمر، وأن الاشتباكات أدت لمقتل عدد من عناصر التنظيم الذي يسعى للسيطرة على حقول النفط والغاز بالمنطقة، إضافة لطرق إستراتيجية نحو ريف حمص ومناطق سيطرته في القلمون الشرقي.

وتتزامن تلك المعارك مع قصف من قبل النظام بالمدفعية الثقيلة على مدينة الحولة في ريف حمص الشمالي، ما أسفر عن مقتل أحد السكان.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 32 من عناصر تنظيم الدولة جراء قصف لطائرات التحالف واشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي بمنطقة عين عيسى ومحيطها بريف الرقة، إضافة لمصرع اثنين آخرين عند أطراف محافظة الحسكة.

وفي دير الزور، قال ناشطون إن طيران النظام شن غارات بغازات سامة أسفرت عن مقتل خمسة مدنيين في حي ياسين.

المصدر : الجزيرة + وكالات