تبنى تنظيم الدولة الإسلامية هجوما بسيارة مفخخة مساء أمس الثلاثاء قرب مسجد شيعي بالعاصمة اليمنية خلف قتيلا وخمسة جرحى حسب حصيلة أولية.

وقال التنظيم في بيان نشر على الإنترنت إن الهجوم يأتي "ثأرا من الحوثيين" الذين يسيطرون على مناطق واسعة من اليمن، مضيفا أنه "أدى إلى هلاك وإصابة عدد منهم".

وقال شهود إن التفجير وقع لدى خروج المصلين من مسجد الروضة في جنوب شرق صنعاء بعد أدائهم صلاة العشاء.

وتحدث مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية عن "سيارة مفخخة ركنت في جوار مسجد الروضة"، ولفت إلى سقوط "قتلى وجرحى" من دون أن يتمكن من الإدلاء بحصيلة محددة.

من جهتها، قالت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يسيطر عليها الحوثيون إن التفجير قتل وأصاب "عددا كبيرا" من الأشخاص.

هجمات سابقة
يذكر أنه في 30 يونيو/حزيران الماضي قتل 28 شخصا -بينهم ثماني نساء- في تفجير سيارة مفخخة استهدف منزل قياديين للحوثيين وتبناه تنظيم الدولة.

وكان تنظيم الدولة أعلن في 21 مارس/آذار الماضي تبنيه أولى هجماته في اليمن التي استهدفت مساجد شيعية عدة مخلفة 142 قتيلا.

وفي هجوم آخر وسط اليمن، أفاد مصدر أمني وشهود بمقتل أربعة حوثيين وإصابة عشرة آخرين في تفجير بسيارة مفخخة استهدف مساء أمس الثلاثاء مركزا للشرطة في مدينة البيضاء التي يسيطر عليها الحوثيون وتعد معقلا لتنظيم القاعدة.

المصدر : وكالات