قال مراسل الجزيرة نت في اليمن إن طائرات التحالف قصفت قاعدة الديلمي العسكرية في شمال العاصمة صنعاء، بينما تكبّدت قوات جماعة الحوثي خسائر في صفوف مقاتليها، في معارك استعادت خلالها المقاومة الشعبية معسكر 31 في بير أحمد في عدن.

كما أفاد مراسل الجزيرة نت أيضا بقصف طائرات التحالف لمعسكر قوات الأمن الخاصة الموالي للحوثيين بمنطقة شبان في مدينة إب وسط اليمن.

وفي محافظة الحديدة غربي اليمن، قال المراسل في وقت سابق إن ‏طيران تحالف إعادة الأمل الذي تقوده المملكة العربية السعودية قصف المجمع الحكومي بالمنصورية.

وكان طيران التحالف أغار في وقت سابق على تجمعات للحوثيين في بير أحمد شمالي عدن وبمنطقة المعلا، كما أحبط عملية تسلل مقاتلي الحوثي وقوات صالح عبر البحر من منطقة صلاح الدين بعدن.

وفي عدن جنوب البلاد، أفادت مصادر للجزيرة بأن 19 من الحوثيين وخمسة من المقاومة الشعبية قتلوا في معارك عنيفة لا تزال مستمرة منذ يومين بين الجانبين في هذه المدينة.

وقالت مصادر في المقاومة الشعبية إنها استعادت معسكر31 في بئر أحمد بعدن. وأضافت أن المقاومة تخوض معارك وجها لوجه بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة في منطقة البساتين.

عناصر من المقاومة الشعبية في إحدى مناطق عدن (رويترز-أرشيف)

قصف ومعارك
وفي المقابل، قصفت قوات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح ميناء الزيت في البريقة بقذائف الكاتيوشا، مما أدى إلى اشتعال النيران في عدد من مرافقه، وهو الموقع الوحيد الذي لا يزال تحت سيطرة المقاومة الشعبية والرئة التي تتنفس بها المدينة.

وكانت مصادر محلية أفادت بأن أفراد المقاومة الشعبية قاموا بعملية التفاف على قوات الحوثي وقوات صالح في مزارع شلوة وحيدرة ومنطقة الجوكر، ومحيط كتيبة الدفاع الجوي، واللواء 31 في مدينة عدن.

على صعيد مواز، تمكّنت قوات المقاومة الشعبية من إحباط محاولات تقدم للحوثيين بغرب وجنوب مدينة مأرب شرق اليمن، وفقا لمراسل الجزيرة نت.

كما اندلعت ‏‏اشتباكات بين المقاومة الشعبية ومسلحي الحوثي في قريتي لكمة صلاح والشوتري جنوب منطقة سناح شمال مدينة الضالع جنوبي اليمن.

على صعيد متصل، وقعت مواجهات عنيفة بين المقاومة الشعبية وقوات الحوثي في عدة مواقع بين الطلعة الحمراء وحمة المصارية بالجبهة الغربية لمدينة مأرب شرقي اليمن.

المصدر : الجزيرة