أعلنت مصادر أمنية عراقية وأخرى من تنظيم الدولة الإسلامية -اليوم الثلاثاء- مقتل 46 من القوات الحكومية ومليشيا الحشد الشعبي, و22 من مسلحي التنظيم، فضلا عن إصابة العشرات بجروح في معارك بجامعة الأنبار ومحيطها، بينما أكدت القوات الحكومية سيطرتها على منطقة الملعب الأولمبي.

وذكرت المصادر أن تنظيم الدولة يسيطر على معظم مباني الجامعة، وأن القوات الحكومية تتمركز في الجزء الجنوبي منها حيث تتعرض لتفجيرات خلال محاولتها التقدم. 

وأمس، قالت مصادر أمنية إن 32 من القوات الحكومية والمليشيات قتلوا في "هجمات انتحارية" نفذها تنظيم الدولة داخل الجامعة، وكانت وزارة الدفاع العراقية قد أعلنت في وقت سابق سيطرتها على الجامعة.

من جهة أخرى قالت وزارة الدفاع اليوم إن قوات من الجيش والحشد الشعبي تمكنت من السيطرة على منطقة الملعب الأولمبي في محافظة الأنبار، بعد عملية عسكرية شارك فيها سلاح الجو وأضافت أن القصف الجوي استهدف منازل كان يستخدمها مقاتلو التنظيم, بالإضافة إلى آليات تابعة لهم.

وبثت الوزارة تسجيلا مصورا لما سمته تحرير منطقة الملعب الأولمبي وتأمين جانبي الطريق الدولي، وقالت في بيان إن عددا من مسلحي تنظيم الدولة قتلوا خلال المعارك.

ومن جانب آخر، قال تنظيم الدولة الإسلامية في بيان إن عشرات من عناصر الجيش وقوات التدخل السريع (سوات) سقطوا بين قتيل وجريح خلال مواجهات مع مسلحي التنظيم جنوب الرمادي.

المصدر : الجزيرة + وكالات